لا حق لاميركا بالتدخل في شؤون الدول الاخرى

طهران/ 27 اذار/ مارس/ ارنا - ادان المتحدث باسم الخارجية الايرانية، الاتهامات الامريكية الخاوية للرئيس الفنزيلي ، مضيفا ان القوانين الدولية لاتجيز لادارة واشنطن استغلال آلياتها القضائية للتدخل في شؤون الدول الاخرى.

واضاف عباس موسوي في حديث له اليوم الجمعة ، أن القوانين الدولية لاتجيز لأمريكا استغلال قوانينها القضائية لحياكة المؤامرات والانقلابات والتدخل في شؤون الدول المستقلة ، والاسوأ من ذلك انها تجيز لنفسها ملاحقة رئيس دولة والقبض عليه .

واعتبر موسوي ان تصرفات واشنطن الاحادية وفرض قوانينها الداخلية على الخارج يجعل منظمة الأمم المتحدة والمجتمع الدولي في خطر.

وشدد على ان السكوت واللامبالاة والخضوع أمام هذه الاجراءات الامريكية يعد دعما للسلوك الامريكي غير القانوني ، داعيا جميع الدول الى ان ترفع صوتها دفاعا عن التعددية ورفض الاجراءات الامريكية الاحادية.

وكان وزير العدل الامريكي ويليام بار ، أعلن أمس الخميس أن محكمة في نيويورك وجهت تهم الاتجار بالمخدرات للرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو ورئيس المجلس التأسيسي الفنزويلي وثلاثة من القادة العسكريين ، زاعمة ان مادورو سيُسجن 50 عاما بناء على هذا الاتهام.

من جهته اعلن وزير الخارجية الامريكي مايك بومبيو أن واشنطن خصصت 15 مليون دولار كجائزة لمن يقدم معلومات تؤدي الى اعتقال مادورو أو الحكم عليه.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
captcha