السفارة الإيرانية في طوكيو تدعو إلى تجاهل الحظر الأمريكي على إيران

بكين/ 27 اذار/ مارس/ ارنا - كتبت سفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية باليابان في تغريدة على تويتر: في الظروف الصعبة التي يمر بها الشعب الايراني لمواجهة كورونا، نتوقع من اليابان تجاهل الحظر وفتح التبادلات الاقتصادية بين البلدين كمؤشر على التضامن والصداقة العريقة بين طهران وطوكيو.

 في إشارة إلى تصريحات السفير الايراني "مرتضى رحماني موحد" في مؤتمر صحفي عقده في طوكيو أمس ، قالت السفارة الإيرانية في اليابان، الجمعة، إن على المجتمع الدولي، بما في ذلك اليابان، تجاهل الحظر الامريكي الجائر والاحادي، والذي يعرض صحة وسلامة الشعب الإيراني وحتى العالم للخطر وأتاحت الوصول لايران للحصول على المعدات الطبية لمكافحة كورونا.

وشدد رحماني موحد، على أن عداء النظام الأمريكي للشعب الإيراني ، قد دخل مرحلة جديدة، وأطلق إرهابا صحيا ضد الشعب الإيراني، مضيفا إن الحق في الحصول على الصحة والحق في الحياة هو من أهم قضايا حقوق الإنسان، وأي تقييد في هذا المجال ينتهك هذا المبدأ المهم.

واضاف: أن السلطات في بعض الدول والمنظمات الدولية، وبعد أن أدركت هذه الظروف الدولية الخاصة والحساسة، دعت إلى الرفع الفوري والخطير لجميع انواع الحظر، بما في ذلك المتطلبات الطبية والصيدلانية والمخبرية والاجهزة الطبية الأخرى.

وقد أشادت سفارة الجمهورية الإسلامية الإيرانية في اليابان في وقت سابق بحكومة طوكيو لتقديمها مساعدة طبية بقيمة 23.5 مليون دولار لمكافحة تفشي فيروسات كورونا في إيران.

وكتبت السفارة الإيرانية في طوكيو في تغريدة على تويتر: إن المعركة الشاملة ضد فيروس كوفيد – 19 بحاجة إلى تضامن عالمي، إن الإجراءات الودية التي تبذلها الحكومة اليابانية في منح اكثر من 23 مليون دولار من المساعدات الطبية لإيران تستحق التقدير.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
captcha