جهانغيري يؤكد على عدم السماح بتعرض الصحة العامة للخطر

طهران / 30 اذار / مارس / ارنا – اكد النائب الاول لرئيس الجمهورية " اسحاق جعانغيري" على عدم السماح لتعرض الصحة العامة للخطر وقال : اذا اقتضى الامر فسنقوم باتخاذ قرارات اكثر جدية حفاظا على سلامة الناس .

واضاف جهانغيري اليوم الاثنين خلال تفقده مركز باستور للابحاث الطبية ان جميع الاجهزة التنفيذية ومنظمات المجتمع المدني حشدت امكانياتها للمشاركة في مكافحة كورنا كما حدث ذلك في حقبة الدفاع المقدس ( الحرب العراقية الايرانية 1980-1988) حيث الجميع شارك بما يملك للمساعدة مبينا ان مايقوم به اليوم الكادر الطبي والعلاجي لمكافحة فيروس كورونا هو حرب من نوع اخر وبحاجة الى مساندة الجميع .

واعرب عن شكره وتقديره لما يقوم به الكادر الطبي والعلاجي من تضحيات للقضاء على فيروس كورونا وقال : في الوقت الذي يتم مطالبة عموم الشعب البقاء في منازلهم وعدم الخروج فأن الكادر الطبي والعلاجي والصحي يعمل على مدار الساعة حيث يبقي في المستشفيات والمراكز الصحية لساعات طويلة.

واضاف جهانفيري ان الخبراء في معهد باستور يبذلون جهودهم لانتاج مصل مضاد لفيروس كورنا مبينا ان هناك مراكز اخرى في البلاد تعمل في هذ الشأن كما ان هناك جهود في هذا المجال في شتى انحاء العالم لان الامر لايقتصر على ايران بل  اجتاح هذا المرض العديد من الدول في قارات العالم اجمع .

واعرب جهانغيري عن امله في ان يتم قطع سلسلة تفشي فيروس كورونا وقال ان ذلك يتحقق من خلال التزام جميع ابناء الشعب بالتعليمات والارشادات الصحية مؤكدا على عدم السماح لتعرض الصحة العامة للخطر.
انتهى**م م**

تعليقك

You are replying to: .
4 + 2 =