مع ارتفاع عدد الوفيات والاصابات.. عدد العاطلين عن العمل في الكيان الصهيوني يتجاوز المليون

 القدس المحتلة/ 1 نيسان/ ابريل- ارنا - أعلنت مصلحة التشغيل الصهيونية اليوم الأربعاء، أن عدد العاطلين عن العمل تجاوز المليون شخص، 90 % منهم عاملون أخرجوا إلى إجازة بدون راتب إثر التعليمات والقيود الحكومية لمواجهة انتشار فيروس كورونا لتصل نسبة البطالة إلى 24.1%.

يشار إلى أن نسبة البطالة في بداية شهر آذار/مارس كانت 3.9%. وارتفع الآن ثماني مرات. وتعني هذه المعطيات أن رُبع الأجيرين هم عاطلون عن العمل.

وتبين من المعطيات أن 9% من المتسجلين للحصول على مخصصات البطالة في اليومين الأخيرين من الشهر الماضي تم فصلهم من العمل، بينما كانت هذه النسبة 5% في الأسبوعين الأولين من الشهر الماضي. وقد يكون سبب ذلك إعلان مصالح تجارية عن إفلاسها. وقد أشار مدير عام مؤسسة التأمين في كيان الاحتلال، مئير شبيغلر، إلى الظاهرة أمس.

كذلك أفادت المعطيات بأن 89.7% من طالبي العمل هم عاملون أخرجوا لإجازة بدون راتب منذ بداية الشهر الماضي، وهناك 6.4% الذينن فُصلوا من العمل. و46% من العاطلين الجدد عن العمل هم شبان دون سن 35 عاما.

وارتفع عدد المصابين في الكيان الصهيوني بفيرس كورونا  إلى 5591 إصابة، بينما الوفيات بلغت 21 حالة بتسجيل وفاة جديدة.

ووفقا لمعطيات وزارة الصحة الصهيونية، فإن 3062 من المصابين يخضعون للعلاج والمراقبة الصحية في منازلهم، بينما يخضع 689 مصابًا للعلاج والرقابة في الفنادق.

ويخضع 637 مريضا للعلاج في مستشفيات كيان الاحتلال وصفت حالة 97 منهم بالخطيرة، فيما 76 مريضا لأجهزة التنفس الاصطناعي.

ويأتي هذا الارتفاع في الإصابات والوفيات، مع دخول أنظمة الطوارئ الجديدة والتقييدات التي أقرتها الحكومة الصهيونية حيز التنفيذ صباح اليوم الأربعاء.

ووفقا للتقييدات، تم تعطيل سوق العمل مع الإبقاء على نشاط 15% من أماكن العمل الحيوية، فيما يحظر التجمهر والخروج من المنازل، إلا من أجل التزود بالمواد التموينية وشراء الأدوية والمستلزمات الطبية.

وحيال الارتفاع المتواصل في الإصابات والوفيات لا يستبعد مدير عام وزارة الصحة الصهيونية، موشيه بار سيمان طوف، إمكانية فرض الإغلاق على بلدات بأكملها، في إطار مواجهة انتشار فيروس كورونا.

وأوضح بار سيمان طوف أن فرض إغلاق كهذا "يستوجب تدخلا عاليا جدا لقيادة الجبهة الداخلية في الجيش والشرطة".

وأضاف بار سيمان طوف أن أعداد حاملي الفيروس تواصل الارتفاع، وأعداد المرضى أيضا، لكن الصورة التي ننظر إليها باهتمام أكبر هي صورة وضع المرضى في حالات خطيرة والمتوفين".

انتهى*387*2018

تعليقك

You are replying to: .
5 + 8 =