صالحي يعلن تطوير خدمات الطب النووي بوتيرة مطلوبة في البلاد

طهران / 7 نيسان / ابريل / ارنا – اصدر رئيس منظمة الطاقة النووية الايرانية "علي اكبر صالحي" اليوم الثلاثاء بيانا بمناسبة اليوم الوطني للتقنية النووية (8 نيسان 2020)، اكد فيه ان تطوير الخدمات والمنتجات ذات الصلة بالطب النووي بهدف تلبية احتياجات المراكز العلاجية والصحية في انحاء البلاد، يتم في نطاق واسع وشامل وبوتيرة مطلوبة خلال المرحلة الراهنة.

واضاف صالحي في بيانه : يسعدني ان اعلن بهذه المناسبة، عن انجاز 122 منتجا حديثا لدى منظمة الطاقة النووية على مدى العام الماضي، وذلك نتيجة للجهود الدؤوبة التي بذلها جمع عظيم من الباحثين والعلماء لدى هذه المنظمة، وبما يبشر بانطلاقة جديدة على صعيد التطوير الشامل للانشطة النووية التي تبعث على الفخر والاعتزاز في ايران.

واشار رئيس منظمة الطاقة النووية الايرانية، الى الظروف العصيبة الراهنة حيث انتشار فيروس كورونا المستجد في البلاد؛ مشيدا بجهود وتضحيات الاطباء والممرضين وجميع الكوادر الطبية والعلاجية لمكافحة هذا الفيروس والحدّ من معاناة المصابين، كما اعرب عن تعاطفه مع اسر الضحايا وايضا المتضررين جراء الكوارث الاخيرة في البلاد.

وفيما نوه بتزامن اليوم الوطني للتقنية النووية، غدا الاربعاء 8 نيسان / ابريل 2020، مع عشية ميلاد الامام المنتظر (عج)؛ قدم صالحي التهاني بالمناسبة كما اعرب عن تقديره لجهود وتضحيات كافة المنتسبين الى اسرة الصناعة النووية في ايران.

واضاف البيان، انه في ظل الظروف الخطيرة الراهنة نتيجة للحظر الاستكباري الجائر الذي تمر به ايران الاسلامية اليوم، يجب تلبية الاحتياجات الطبية في اطار الواجب الوطني والاخلاقي؛ الامر الذي يحظى بأهمية خاصة لدى منظمة الطاقة النووية الوطنية.

وفي جانب اخر من بيانه، اشار صالحي الى عمليات تطوير وانجاز مشروع مفاعل "خنداب" (اراك) للماء الثقيل وفقا لبنود "خطة العمل المشترك الشاملة" (الاتفاق النووي).  

وخلص رئيس منظمة الطاقة النووية، الى ان القائمين على الصناعة النووية الايرانية، يواصلون جهودهم انطلاقا من الافاق المستقبلية المحددة من جانب قائد الثورة الاسلامية الحكيم (مد ظله العالي)، وفي اطار تعليمات رئيس الجمهورية، واضعين على سلم برامجهم تطوير هذه التقنية بمزيد من القوة وفي جميع المجالات.

انتهى ** ح ع   

تعليقك

You are replying to: .
2 + 2 =