حرمان الدول من ارصدتها المالية يحول دون الجهود الدولية لمكافحة كورونا

طهران/ 11 نيسان/ ابريل/ ارنا - قال السفير الايراني في باريس بهرام قاسمي ، أن البعض يحاولون مواصلة سياسات الحظر والضغوط القصوى لاهداف سياسية، مؤكدا أن حرمان الدول من ارصدتها المالية في البنوك الدولية، مؤشر على أن من يضعون العراقيل لم يفهموا حتى الان ان المواجهة مع هذه المعاناة المشتركة بحاجة الى جهود مستمرة بمشاركة الجميع,

وفي تغريدة له على حساب السفارة الايرانية في باريس بموقع تويتر ، كتب قاسمي : لقد شهدنا على مستوى العالم وقوع مختلف الكوارث الطبيعية في العديد من الدول كالزلازل والسيول والاعاصير ، ورأينا العالم كله ولدوافع متعددة يتعاطف مع المنكوبين ويقدم لهم المساعدات .

واضاف ان البعض يحاول كما في السابق الاستمرار بفرض الحظر والضغوط القصوى لاهداف سياسية ، معتبرا ان حرمان الدول من الاستفادة من ارصدتها في الخارج يدل على أن القوى المتمسكة بفرض الحظر لم تدرك بعد أن مكافحة ومواجهة فيروس كورونا بحاجة الى جهود دولية مشتركة ومتواصلة يساهم بها الجميع.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
3 + 7 =