مجلس الكنائس العالمي يناشد الرئيس الأميركي رفع الحظر عن إيران

طهران/12 نيسان/ابريل/إرنا- أعرب مجلس الكنائس العالمي والرابطة الوطنية للكنائس المسيحية في الولايات المتحدة، عن قلقهما العميق إزاء الحظر الأمريكي المفروض ضد الشعب الإيراني.

وأفادت دائرة العلاقات العامة في رابطة الثقافة والعلاقات الاسلامية، ان عددا من المنظمات الكنسية في مختلف أنحاء العالم بعثت رسالة الى الرئيس الأميركي دونالد ترامب طالبت فيها إلغاء الحظر المفروض على إيران وذلك، عقب رسالة رئيس رابطة الثقافة والعلاقات الاسلامية "أبوذر إبراهيمي تركمان" الى زعماء الديانات السماوية في العالم.
وأكدت، ان فيروس كورونا يهدد جميع سكان العالم على حد سواء بغض النظر عن الإنتماءات الجنسية، والعرقية والقومية، والدينية، والسياسية.
وطالبت المنظمات الكنسية الإدارة الأميركية بإلغاء الحظر المشل-على حد التعبير- ضد إيران بما في ذلك الحظر المالي، من أجل تعزيز قدرة إيران على مكافحة هذا الفيروس المتفشي لكي تتمكن من استيراد الأجهزة والمعدات الطبية، والسماح لصندوق النقد الدولي بالاستجابة لطلب إيران بصرف قرض طارئ لها للمساعدة في حل الأزمة وذلك، في سياق مبدأ التضامن الدولي والمبادئ الإنسانية، وبناء على طلب الأمم المتحدة لوقف إطلاق نار عالمي.
كما شددت ضرورة رفع الحصار عن مناطق أخرى من العالم، بما في ذلك سوريا وغزة وفنزويلا وكوبا، التي يقع سكانها ضحايا للصراع السياسي الذي حال دون حصولهم على الأدوية والمعدات الطبية.
وكان قد بعث ابوذر ابراهيمي تركمان يوم الإثنين الماضي (6 ابريل) رسالة الى زعماء الديانات السماوية في العالم، أشار فيها الى الإجراءات الأميركية القسرية احادية الجانب والحظر غير انساني الذي فرضته على الشعب الايراني.
ولفت في رسالته، الى انه رغم القرار المؤقت الصادر عن محكمة العدل الدولية القاضي بعدم شمولية الحظر الامريكي النشاطات التجارية للاغراض الانسانية وحركة الملاحة الجوية المدنية وشراء الدواء، لكن امريكا اذ لم تكتف من خلال حظرها بعرقلة مسار علاج المرضى المصابين بفيروس كورونا، قد فرضت ظروفا من شانها تعريض البشرية الى كارثة انسانية شاملة كما عمدت الى تهديد الدول التي التزمت بالقرار 2231 الصادر عن مجلس الامن الدولي.
ودعا تركمان في رسالته مخاطبا زعماء الديانات السماوية، الى تضامن واجماع دولي شامل من اجل التصدي لهذه الاجراءات التي تنشر موجة جديدة من الكراهية والخصومة في العالم.
انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
3 + 14 =