خبير امريكي بارز : التطورات الاقليمية ستنتهي بخروج القوات الامريكية من المنطقة

طهران / 12 نيسان / ابريل / ارنا – قال الخبير الامني والقائد السابق في جهاز الاستخبارات الامريكية " رابرت ديفيد" : ان التطورات الراهنة والمستقبلية في منطقة غرب اسيا تنبئ بخروج القوات العسكرية الامريكية من العراق والمنطقة.

واضاف ديفيد في تصريح لصحيفة "جام جم"، انه "في احسن وصف للاحداث الاقليمية الراهنة استطيع القول بان مرور الوقت سيكون في صالح ايران وسوريا والمنطقة".

وتابع، ان نفوذ البلدين روسيا والصين داخل المنطقة سيشهد نموا في خضم هذه التطورات ايضا.

وفي معرض رده على سؤال الصحيفة حول اغتيال "الفريق الشهيد قاسم سليماني"، قال : انني اصف هذا الاجراء بالاشد قساوة، وينبغي معاقبة المتورطين فيه؛ بل احد اسوأ القرارات الصادرة عن رئيس جمهورية امريكا منذ عهد الرئيس ترومن لغاية اليوم.

واكد، ان علمية اغتيال الجنرال سليماني في مطار بغداد شكلت انتهاكا لكافة القوانين الدولية، وهو ما يسمى وفقا للمعايير الدولية بالاغتيال.

وقال الخبير الامني الامريكي : ان هناك انقلاب عسكري مخملي ومستدام يدار حاليا ضد رئيس جمهورية بلادنا (ترامب)، على صعيدي خارج الادارة الامريكية من جانب "رئيس الـ سي اي ايه السابق "جان برنان"، وداخل الحكومة من جانب وزير الخارجية الصهيو – مسيحي "مايك بومبيو".

واردف قائلا : انني على يقين بان بومبيو نفسه متورط في واقعة اغتيال الجنرال سليماني عبر تضليل ترامب.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
3 + 9 =