طهران وبكين تقفان الى جانب بعض في جميع الظروف

بكين / 14 نيسان / ابريل / ارنا – اشار سفير الصين في ايران " جانغ هوا " الى العلاقات الاستراتيجية بين طهران وبكين وقال : ان البلدین لطالما وقفا الی جانب بعض في جميع الظروف.

وفي حوار مع صحيفة " الشعب" الصينية اشار هوا الى تفشي فيروس كورونا والجهود التي بذلت للحد من انتشاره واضاف : نحن ركاب سفينة واحدة ونتحرك باتجاه واحد.

واضاف ان الصين بذلت الكثير لاحتواء وعدم تفشي كورونا ونجحت في السيطرة عليه وان انجازاتها لاقت ترحيبا عالميا.

واشار الى جدية البلدين في مواجهة كورونا قائلا: ان ايران كانت الاولى التي اعربت عن تعاطفها مع الصين عند تفشي فيروس كورونا وان خارجيتها اعلنت دعمها للصين في مكافحة هذا المرض،مشيرا الى شعار وزير خارجية ايران الذي كان يقول " كوني قوية يا الصين، كوني قوية يا ووهان".

واضاف ان الصين لن تنسى المساعدات السخية الايرانية لها وارسالها الكمامات والمعدات الطبية، مؤكدا ان ايران التي ترضخ للحظر الامريكي الجائر لم تتوان عن ارسال المساعدات للشعب الصيني .

واشار الى الشاب الايراني الذي يقيم في يوهان وكان يقدم القهوة للكوادر الطبية في ظل الحجر الصحي للمدينة وقال : ان كل ذلك يدل على عمق العلاقات الودية بين الشعبين والتي تمتد لاكثر من الفي عام .

واردف السفير الصيني قائلا: انه وعند تفشي فيروس كورونا في ايران بعث الرئيس " شي جين بينغ " رسالة الى الرئيس روحاني نيابة عن الشعب الصيني اعرب فيها عن تعاطف الشعب والحكومة الصينية مع ايران حكومة وشعبا.

واضاف : منذ الايام الاولى من تفشي كورونا اعلنت المنظمات الشعبية والحكومية الصينية دعمها الكامل لايران وقامت بارسال المساعدات الطبية بما فيها الكوادر العلاجية والطبية ونقل التجربة الصينية اليها في هذا المجال .

واكد هوا ان ايران والصين كانتا وستقفان دوما الى جانب بعض في جميع الظروف التي يتعرضان لها ما يدل على متانة العلاقات الودية بين الشعبين والحكومتين .

انتهى**م م**

تعليقك

You are replying to: .
1 + 11 =