اللواء صفوي : امريكا تستخدم الحرب النفسية لإرعاب الدول المنافسة لها

طهران / 14 نيسان / ابريل / ارنا – قال المستشار الاعلى لسماحة القائد العام للقوات المسلحة الايرانية "اللواء سيد يحيى رحيم صفوي" : ان امريكا باتت تلجأ الى الحرب النفسية والالكترونية اكثر من قبل، للحفاظ على شوكتها وارعاب الدول المنافسة لها.

وفي تصريح له اليوم الثلاثاء خلال اجتماع "لجنة خاصة لدراسات تداعيات فيروس كورونا على المعادلات العالمية والسياسات الاقليمية"، اضاف اللواء رحيم صفوي، ان "اميركا اصيبت بصدمة مشلة جراء فيروس كورونا على الصعد العسكرية ومتابعة السياسات الامنية والعسكرية.

ونوه الى توصية الجيش الاميركي الى وزارة الدفاع في هذا البلد، بالاعلان عن وضعية السلام للعبور من ازمة كورونا؛ مبينا "ربما جاءت بعض التحركات وانسحاب القوات العسكرية الاميركية من افغانستان والعراق او حاملة الطائرات، في هذا السياق ايضا.

ولفت الى ان هذا التطور لا يعني ان اميركا هي الوحيدة التي تواجه مشكلة جادة في ادارة الازمة التي تمر بها، بل هناك الدول الاوروبية التي اصيبت هي الاخرى بصدمة مشلة في المجالات العسكرية ومتابعة السياسات الامنية والعسكرية، بما يلزم عليها ان تعيد النظر  في الكثير من تدابيرها الامنية والعسكرية على الصعيدين الاقليمي والدولي.

وتوقع المستشار الاعلى للقائد العام للقوات المسلحة في ايران، تراجع الدور الستراتيجي للقواعد العسكرية الاميركية في غرب وشرق اسيا، خلال مرحلة ما بعد كورونا، بل ستتحول الى نقطة ضعف وتهديد لهذا البلد.

وفيما اشار الى دور التداعيات الناجمة عن فيروس كورونا في اخلاء  5 قواعد من 12 قاعدة عسكرية امريكية في العراق والتمركز في قاعدتي "عين الاسد" و"حرير"، وجدولة خروج القوات الامريكية من افغانستان، اكد اللواء رحيم صفوي ان هنالك اسباب اخرى مهمة للغاية التي عجلت في قرارات الاميركيين الاخيرة.

وحول وقف اطلاق النار في اليمن، اكد بانه ناجم عن ازمة كورونا وضعف السعودية وحلفائها في احتواء هذه الازمة، الى جانب تعاظم عناصر القوة لدة حركة انصار والجيش اليمني.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
2 + 15 =