هنية: حماس لن تتخلى عن الأسرى لدى الاحتلال أو بعض الدول العربية

غزة- 15 نيسان/ ابريل- ارنا- أكد رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" إسماعيل هنية أن الحركة لن تتخلى عن الأسرى والمعتقلين لدى الاحتلال الصهيوني أو لدى بعض الدول العربية.

جاء ذلك خلال اتصالين هاتفيين مع رئيس المنتدى العربي والدولي من أجل العدالة لفلسطين في لبنان معن بشور، والمنسق العام للمؤتمر القومي-الإسلامي في المغرب خالد السفياني، بحث خلالهما آخر المستجدات الفلسطينية، ومعاناة أهالي

قطاع غزة، كما بحث معهما أوضاع الأسرى في سجون الاحتلال، وملف المعتقلين الفلسطينيين في السعودية.

وناقش هنية آخر مستجدات قضية فلسطين، وما تتعرض له من مخاطر حقيقية بسبب الاحتلال الإسرائيلي ومخططاته التهويدية والاستيطانية في القدس الشريف وسائر الأراضي الفلسطينية المحتلة، وخصوصا بعد إعلان صفقة ترامب التي جاءت

استكمالا لمشاريع ومخططات تصفية قضية فلسطين.

​وطالب هنية المنظمات العربية الرسمية والشعبية بالقيام بواجبها تجاه الأسرى والمعتقلين الذين يضحون بحريتهم من أجل القدس وفلسطين.

وأطلع هنية بشور والسفياني على أوضاع الشعب الفلسطيني ومعاناته في قطاع غزة المحاصر، وسائر فلسطين المحتلة، وفي مخيمات اللجوء والمنافي في ظل انتشار وباء "كورونا".

وشدد هنية على حرص حركة حماس على إنهاء الانقسام، وتوحيد الصف الفلسطيني، وإعادة بناء وتفعيل منظمة التحرير الفلسطينية، والتمسك بالحقوق والثوابت الوطنية.

وأكد أهمية العمل من أجل توحيد جهود الأمة دولًا وأحزابًا، وضرورة تفعيل دور المنظمات والمؤتمرات الشعبية لمواجهة صفقة القرن، ودعم الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.

بدورهما، عبر بشور والسفياني عن شكرهما لهنية على اتصاله بهما، وتثمينهما لدور حركة حماس في مقاومة الاحتلال، وحرصها على توحيد الصف الفلسطيني والعربي لمواجهة "صفقة القرن" الأمريكية، وحماية قضية فلسطين من مشاريع التصفية.

انتهى*387*

تعليقك

You are replying to: .
5 + 13 =