ايران وافغانستان تؤكدان على زيادة التبادل التجاري الحدودي

كابول / 23 نيسان / ابريل /ارنا- قام مندوب وزارة الخارجية الايرانية في الشؤون الافغانية محمد ابراهيم طاهريان فرد في ختام محادثاته في كابول بزيارة الى محافظة نيمروز الافغانية واكد خلال لقائه المحافظ سيد ولي سلطان على زيادة التبادل التجاري بين البلدين.

واشار الجانبان خلال اللقاء الى العلاقات الطيبة بين محافظة نيمروز الافغانية والمحافظات الشرقية الايرانية، واكدا على رفع مستوى التبادل التجاري الحدودي الى الضعف.

ومن ثم تفقد طاهريان فرد حدود ميلك بين ايران وافغانستان والتقى مسؤولي الحدود الايرانيين وتعرف عن كثب على قضايا ومشاكل السواق واصحاب السلع واكد على الاسراع بنقل شحنة القمح الممنوحة من الهند لافغانستان عن طريق جابهار بمحافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرق ايران.

وفي ختام زيارته الى افغانستان توجه مندوب الخارجية الايرانية الى مدينة زاهدان مركز محافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرق ايران والتقى المحافظ احمد علي موهبتي.

وتم في اللقاء التاكيد على ضرورة الارتقاء بالعلاقات بين ايران وبين كل من باكستان وافغانستان، وجرى البحث حول سبل معالجة المشاكل الحدودية والجمركية في حدود ميلك (بين ايران وافانستان) وميرجاوة (بين ايران وباكستان).

ونظرا لاعلان محافظ نيمروز الافغانية الحاجة الى المساعدات الايرانية لمواجهة السيول وفيروز كورونا، اكد طاهريان فرد ضرورة التعاون لتلبية حاجات هذه المحافظة الافغانية.

من جانبه اكد محافظة سيستان وبلوجستان استعداد المحافظة لتقديم اي مساعدة ممكنة لمحافظة نيمروز قدر الامكان.  

يذكر ان مندوب الخارجية الايرانية في شؤون افغانستان كان قد وصل الاحد الى كابول واجرى محادثات مع العديد من المسؤولين والشخصيات الافغانية للبحث حول مسيرة السلام وحل الازمة السياسية الحاصلة بعد الانتخابات الرئاسية وكذلك جرى البحث حول العلاقات بين البلدين ومشروع سكك الحديد بين هرات الافغانية وخواف الايرانية.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
4 + 0 =