في ظل تفشي كورونا ... الحظر ضد ايران اظهر الوجه اللاانساني للادارة الامريكية

نيويورك / 25 نيسان / ابريل / ارنا – قال الكاتب والمحلل السياسي الامريكي " كايلب مابين" ان تصعيد الضغوطات و فرض الحظر الامريكي الاحادي الجانب ضد الشعب الايراني في ظل تفشي كورونا، اظهر للعالم اكثر من ذي قبل الوجه اللاانساني للادارة الامريكية.

وفي حوار خاص مع ارنا، وصف كايلب اليوم السيت المزاعم التي يسوقها مسؤولو الادارة الامريكية حول عدم تاثير الحظر الامريكي على  مساعي ايران في مكافحة كوفيد 19 بأنها مضللة واضاف : ان الوزير الخارجية الامريكي مايك بومبيو يهدف من خلال هذه الاكاذيب إلى  التضليل حول الحظر المفروض على ايران في ظل تفشي فيروس كورونا.
واردف كايلب وهو مؤلف لعدد من الكتب حول السياسة الداخلية الامريكية و النظام الاقتصادي العالمي وكذلك ازمة النفط وانتخابات 2016 في الولايات المتحدة الامريكية، اردف انه وقبل تفشي كورونا كانت الادارة الامريكية تضع العراقيل وتمنع وصول الادوية والمعدات الطبية الى ايران مؤكدا ان تصريحات المسؤولين الامريكان في انكار ذلك تاتي في خانة الكذب يعملون من خلالها على تغطية سياستهم اللااخلاقية واللاانسانية.

واكد كايلب : ان الدراسة الدقيقة حول السلوك الامريكي تجاه ايران تثبت انه يمثل انتهاكا صارخا للقوانين والمواثيق الدولية .

وفيما يتعلق بتصريحات ترامب حول استعداد بلاده تقديم اجهزة التنفس الصناعي لايران في الوقت الذي تعاني المستشفيات الامريكية من نقص مستلزمات الطبية وبينما ان امريكا صعدت الضغط على الجمهورية الاسلامية، قال كايلب: ان ترامب لايعي ما يتفوه به وهذا يكشف عن تخبط سياسته.
واشار الى الحظر الامريكي ضد كوبا وفنزويلا وقال : ان هذان البلدان استطاعا ادارة ازمة تفشي كوفيد 19 وان قطاعهما الصحي على استعداد لمواجهة تفشي كورونا .
انتهى**م م**

تعليقك

You are replying to: .
5 + 3 =