رئيسا جمهورية ايران وتركمانستان يؤكدان على تطوير التعاون الشامل بين طهران وعشق اباد

طهران / 29 نيسان / ابريل / ارنا – اكد رئيس الجمهورية "حجة الاسلام حسن روحاني" ونظيره التركماني "قربان قلي بردي محمداوف"، على تنمية العلاقات والتعاون الثنائي في جميع المجالات، انطلاقا من القواسم التاريخية والثقافية المشتركة بين الشعبين وايضا العلاقات الودية المتنامية بين حكومتي البلدين.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي بين روحاني ومحمداوف اليوم الاربعاء، حيث تبادلا التهاني بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك.

واتفق الرئيسان الايراني والتركماني، على توجيه مسؤولي البلدين باتخاذ مايلزم لعودة مسار التعاون الاقتصادي الى وضعه السابق واستئناف التبادل التجاري داخل المناطق الحدودية المشتركة مع رعاية كامل البروتوكولات الصحية والوقائية.

كما نوه الجانبان الى ضرورة التماسك والتعاون المتبادل وتكريس الجهود بين طهران وعشق اباد في ظل المشاكل والظروف العسيرة الناجمة عن انتشار فيروس كورونا، لمكافحة هذا الوباء.

الى ذلك، لفت الرئيس روحاني الى الانجازات التي حققتها ايران في سياق الحدّ من تفشي فيروس كورونا؛ مصرحا : نحن مستعدون لتقديم تجاربنا الى دولة تركمانستان الصديقة.

في المقابل، اشاد محمد اوف بمكانة ايران (المرموقة) على صعيد العلاقات التجارية والاقتصادية في المنطقة؛ قائلا : ان توسيع التعاون الوثيق والقائم على الاحترام المتبادل مع الدول الصديقة لاسيما الجمهورية الاسلامية الايرانية ياتي ضمن الاولويات في جمهورية تركمانستان.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
9 + 2 =