حقوق وكرامة الإنسان هي الأساس لقرارات إيران وسياساتها

طهران/29 نيسان/أبريل/إرنا- أكد أمين اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في الجمهورية الإسلامية الإيرانية علي باقري كني، ان حقوق وكرامة الإنسان هي أساس ومعيار جميع القرارات والسياسات والإجراءات التي تتخذها الجمهورية الإسلامية الإيرانية على الصعيد الوطني والإقليمي والدولي، مضيفا أن إيران لا تستثني من ذلك صياغة استراتيجياتها للأمن القومي.

وجاء ذلك في تصريحات أدلى بها أمين اللجنة الإيرانية لحقوق الإنسان، في المؤتمر الدولي الرابع لإتحاد دواوين مظالم دول أوراسيا الذي انعقد اليوم الأربعاء عبر الفيديو، برعاية روسيا وبحضور كبار المسؤولين المعنيين بحقوق الإنسان في دواوين مظالم 9 دول وهي إيران وروسيا ومنغوليا وأرمينيا وطاجيكستان وكازاخستان وأوزبكستان وصربيا.
وأعلن باقري كني استعداد اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في الجمهورية الإسلامية الإيرانية لإرساء التعاون الثنائي والإقليمي مع الجهات والمنظمات المعنية بحقوق الإنسان في دول أوراسيا في سياق الإرتقاء بالكرامة الإنسانية وصون حقوق الشعوب، مؤكدا ترحيب اللجنة بأي تبادل للخبرات والإنجازات في هذا الصدد.
انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
2 + 2 =