رئيس مجلس الامن: لا برنامج لعقد اجتماع حول تمديد الحظر التسليحي على ايران

نيويورك /2 ايار / مايو /ارنا- اعلن الرئيس الدوري لمجلس الامن الدولي اسون اورغنسون بان لا برنامج لغاية الان لعقد اجتماع خلال شهر ايار الجاري لتمديد الحظر التسليحي على ايران في اطار القرار الاممي 2231 .

وقال اورغنسون في مؤتمره الصحفي الجمعة لشرح برامج الامم المتحدة خلال الشهر الجاري والذي عقد عبر الاجواء الافتراضية: لم يصلنا لغاية الان اي طلب لعقد اجتماع حول ايران الا ان الاحتمال وارد بان يطلب اي عضو في مجلس الامن عقد اجتماع اضافي في اي وقت كان.

وفي الرد على سؤال وهو هل ان اميركا تمتلك الحق في اطار القرار 2231 في استخدام آلية الزناد التلقائي واعادة تنفيذ القرارات السابقة لمجلس الامن الدولي ضد ايران قال، انني لا ارغب في هذه اللحظة بالدخول في هذا الاطار القانوني، ذلك لان رجال القانون يتدارسون هذه القضية في الوقت الحاضر.

واضاف مندوب ستونيا الدائم في منظمة الامم المتحدة الذي يتولى الرئاسة الدورية لمجلس الامن الدولي خلال الشهر الجاري، لكننا نجري اتصالات وثيقة مع نظرائنا ومنهم اميركا. لم يتم لغاية الان تقديم مشروع في هذا الصدد رغم اننا مطلعون على مقالة صحيفة "نيويورك تايمز" في هذا الصدد.   

وتابع اورغنسون، انني على ثقة بان الدول الاوروبية الثلاث واميركا وجميع نظرائي يجرون اتصالات وثيقة في هذا الصدد ونحن نسعى للحصول على افضل نتيجة.

وفي الرد على سؤال حول موقف ستونيا من هذه القضية قال، انني لا اريد طرح تفاصيل موقف ستونيا قبل انتهاء المفاوضات الجارية حول هذا الموضوع الا ان ستونيا كعضو في الاتحاد الاوروبي تدعم بقوة استمرار الاتفاق النووي.

يذكر ان المسؤولين الاميركيين طرحوا اخيرا ادعاء جديدا بان لهم الحق القانوني حسب وصفهم باستخدام آلية الزناد التلقائي لتمديد الحظر التسليحي على ايران بصفة ان اميركا عضو مشارك في المصادقة على القرار 2231 الصادر عن مجلس الامن الدولي وليس بصفة عضو في الاتفاق النووي.

وقد رفضت ايران بحزم هذا التفسير الاميركي الخاطئ واكدت بان اميركا اعلنت من قبل رئيسها خروجها رسميا من الاتفاق النووي وليس لها الحق فيما تدعيه.

انتهى ** 2342   

تعليقك

You are replying to: .
3 + 9 =