قيادي في حماس: التطبيع مع الاحتلال ردة قومية ووطنية

غزة/5 أيار/مايو-ارنا- اعتبر القيادي في حركة حماس مشير المصري السعار التطبيعي الذي تمارسه بعض الأطراف العربية ردة قومية ووطنية عن نصرة قضية العرب والمسلمين الاولى قضية فلسطين.

وقال المصري لمراسلنا إن "أمام حالة السعار التطبيعي الذي تمارسة بعض الأطراف العربية في اطار التطبيع الفني والثقافي فضلا عن المظلة السياسية الممنحة لهم من بعض الأنظمة هذا يعد جريمة مركبة بحق القضية الفلسطينية بل يشكل ردة قومية ووطنية عن نصرة قضية العرب والمسلمين  الأولى".

وحذر القيادي في حركة حماس أن التطبيع مع الاحتلال الصهيوني يشكل تساوق مع سياسات الاحتلال بل انحياز مع العدو  الصهيوني ضد شعبنا وقضيته العادلة".

وأضاف "آن الأوان  أن تلفظ الشرذمة المطبعة عن الصف العربي الإسلامي لأنها بالتأكيد لا تعبر عن إرادة الشعوب الحره التي تناصر قضيتها الفلسطينية  وتقف معادية لهذا الاحتلال الصهوني".

وأوضح المصري أن التطبيع مع الاحتلال في بعده الثقافي والفني يرمي إلى تمييع هذا الجيل وتسويق الاحتلال على حساب حقوقنا التاريحية وثوابتنا الوطنية وتجميل صورة العدو المجرم الذي قتل آلاف من أبناء شعبنا وامتنا العربية والإسلامية".

وقال "محاولة  ادخال المحتل في نسيج  الامة والمنطقة واعتباره جزء من حالة الاستقرار كل ذلك يشكل ردة قومية  ووطنية و ويشكل انتكاسة لدى هؤلاء المطبعين ".

وأضاف "آن الأوان ألا تتسلل هذه  الثقافة التمييعية والخيانية إلى عقول الجيل والشعوب العربية و الإسلامية ونثق بان  قضيتهم الأولى فلسطين ستبقى متربعة على عروش قلبوهم ".

انتهى**٣٨٧

تعليقك

You are replying to: .
2 + 0 =