روحانى وآبي يؤكدان على تخفيف التوتر في العالم

طهران/ 5 ايار/ مايو/ ارنا - أكد الرئيس حسن روحاني ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي في محادثات هاتفية على ضرورة تخفيف التوتر في كل ارجاء العالم في ظل ظروف انتشار فيروس كورونا ، وأن تتحلى العلاقات بين الدول بالحالة الانسانية .

وأكد الجانبان أهمية تعاون البلدين في مواجهة فيروس كورونا وتبادل الخبرات والتجارب في هذا المجال ، وتعزيز العلاقات الثنائية من خلال تنفيذ الاتفاقيات السابقة بين طهران وطوكيو خاصة في مجال التجارة والاقتصاد.

كما أكد روحاني وآبي على ضرورة اقرار السلام والاستقرار في المنطقة والعالم، ومواصلة المشاورات الثنائية في هذا المجال.

وأعرب الرئيس روحاني خلال الاتصال عن تقديره للحكومة اليابانية لما قدمته من مساعدات انسانية الى إيران لمكافحة فيروس كورونا، مشيرا الى أن امريكا شددت من حظرها غير القانوني على ايران في ظل انتشار كورونا وتبعاته الاقتصادية الصعبة .

واضاف ان إيران تواجه اليوم مشاكل عديدة بسبب تشديد الحظر والضغوط الامريكية حتى في المجالات الطبية.

كما تطرق روحاني الى التوترات التي أحدثتها امريكا في العراق والخليج الفارسي ، معتبرا أن الولايات المتحدة هي البادئ في تصعيد التوتر على الدوام.

من جهته أكد رئيس الوزراء الياباني على ضرورة تعاون جميع الدول لتجاوز هذه المرحلة الصعبة من انتشار فيروس كورونا وما تركه من آثار سيئة على الاقتصاد العالمي، مضيفا اننا نشاهد في هذه الظروف استمرار التوتر في منطقة الشرق الاوسط وهذا مايبعث على القلق ويهدد الأمن والاستقرار في هذه المنطقة.

واشار آبي الى أن إيران دولة مهمة ولها دور بارز في اقرار السلام في المنطقة، مضيفا ان تشديد الضغوط الامريكية على إيران في هذه الظروف ليس صحيحا.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
1 + 5 =