انضمام الدبلوماسيين الإيرانيين في بروكسل لحملة "التعاطف الايماني"

طهران / 9 ايار / مايو /ارنا- انضمم الدبلوماسيون الايرانيون في بروكسل لحملة "التراحم والتعاطف الايماني" بتخصيصهم 10 في المائة من رواتبهم لشهر واحد لمساعدة المعوزين.

وجاءت خطوة الدبلوماسيين الايرانيين في بروكسل تلبية لدعوة وزير الخارجية محمد جواد ظريف ومجلس مساعدي وزارة الخارجية لمدراء المراكز والسفارات وقنصليات الجمهورية الإسلامية الايرانية في الخارج للانضمام إلى حملة "التراحم والتعاطف الايماني".

ودعت السفارة الايرانية في بروكسل، سفارات ايران في برن (سويسرا) وهلسنكي (فنلندا) وبراغ (التشيك) للانضمام إلى هذه الحملة.

وكان وزير الخارجية محمد جواد ظريف، قد انضم إلى حملة "التراحم والتعاطف الايماني" الاسبوع الماضي وأعلن عن إعداد سلة معيشية خاصة لشهر رمضان المبارك لعدد من العائلات الفاقدة للمعيل، داعيا مساعديه وأفراد أسرته الى الانضمام إلى هذه الحملة التي تجلب رضى الباري تعالى.

وكان الموقع الاعلامي لمكتب حفظ ونشر مؤلفات قائد الثورة آية الله السيد الخامنئي قد اطلق على اعتاب شهر رمضان المبارك حملة "ايران التعاطف" بهدف نشر مفهوم التراحم في المجتمع الاسلامي.

وقد اكد قائد الثورة الاسلامية في خطابه لمناسبة النصف من شعبان على مساعدة المعوزين خاصة في شهر رمضان المبارك شهر الانفاق والايثار والمساعدة من اجل التراحم والتعاطف والدعم للمعسرين والفقراء.

 انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
8 + 10 =