قائد الجيش الباكستاني يؤكد على تعزيز امن الحدود المشتركة مع ايران

اسلام اباد / 12 ايار /مايو /ارنا- اكد قائد الجيش الباكستاني الجنرال قمر جاويد باجوا خلال اتصال هاتفي الاثنين مع رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري، على المزيد من تعزيز امن الحدود المشتركة مع الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وافادت العلاقات العامة للجيش الباكستاني في بيان اصدرته فجر اليوم الثلاثاء ان الجنرال باجوا اطلع اللواء باقري على مسيرة عمليات مد حاجز في الشريط الحدودي المشترك لباكستان مع ايران.

واضاف البيان، ان المسؤولين العسكريين الكبيرين للبلدين تباحثا ايضا حول الهجوم الارهاب الاخير الذي استهدف القوات الامنية الباكستانية قرب الشريط الحدودي المشترك والذي ادى الى مصرع 6 من حرس الحدود الباكستانيين.

وقال الجنرال باجوا في هذا الاتصال الهاتفي، ان باكستان بدات مد الحاجز الحدودي (مع ايران) وترى ضرورة تعزيز التعاون بشان امن الحدود للحد من تحركات العناصر الارهابية ومهربي المخدرات.

كما تباحث الجنرال باجوا واللواء باقري حول موضوع تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) واكدا على تقوية المحطات الحدودية بين البلدين.

وقال قائد الجيش البكستاني بان بلاده ملتزمة بالسلام والاستقرار الاقليمي على اساس الاحترام المتبادل والتكافؤ وعدم التدخل في شؤون الاخرين.

بدوره أعرب رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية عن ارتياحه للعلاقات المتنامية والجو الأخوي المتزايد بين القوات المسلحة للبلدين، معلنا استعداد القوات المسلحة الايرانية لتطوير العلاقات وضرورة تعزيز التدابير الأمنية على الحدود ومنع استغلال بعض الزمر الإرهابية المتمردة على القانون والأعداء المشتركين للبلدين في خلق مشاكل على الحدود، مؤكدا استعداد الجمهورية الإسلامية الايرانية لتطوير التعاون الدفاعي والاقتصادي مع باكستان.

وقال اللواء باقري، اننا نتوقع أن يتخذ الجيش الباكستاني إجراءات حاسمة لتأمين الإفراج عن 3 حراس حدود ايرانيين رهائن في أيدي زمرة ما يسمى بـ "جيش العدل" الإرهابية.

يذكر انه قبل اكثر من عام ونصف قامت الزمرة الارهابية المذكورة باختطاف 14 من حراس فوج الحدود في ميرجاوة والقوات التعبوية الايرانية وقد تم الافراج عن 11 منهم لغاية الان فيما لا يزال 3 اخرون في الاسر لدى الارهابيين.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
2 + 3 =