١٦‏/٠٥‏/٢٠٢٠ ٩:٤٥ ص
رقم الصحفي: 2458
رمز الخبر: 83788656
٠ Persons

سمات

ظريف :رحیل كاظم بور اردبيلي خسارة كبيرة للبلاد

طهران/ 16 أيار/ مايو/ ارنا - أكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف في رسالة بمناسبة وفاة الدبلوماسي الإيراني حسين كاظم بور اردبيلي، أن الفقيد كان دائما مدافعا ذكيا وقويا عن مصالح البلاد معتبرا أن رحيله خسارة كبيرة للجهاز الدبلوماسي.

ووصف ظريف الفقيد كاظم بور اردبيلي بانه دبلوماسي كبير قل نظيره في البلاد.

واضاف إن الفقيد تنقل طوال أربعين عاما من الوزارة الى السفارة ومن المعاونية الى ممثلية إيران في منظمة أوبك وكان في كل هذه المناصب مدافعا صلبا عن المصالح الوطنية للجمهورية الاسلامية الايرانية.

واشار الى أن وزارة الخارجية فقدت خلال الأشهر الثلاثة الاخيرة اثنين من كبار دبلوماسييها المخلصين وهما حسين شيخ الاسلام وحسين كاظم بوراردبيلي، وتقدم بالعزاء لعائلة الفقيد كاظم بوراردبيلي والى زملائه في وزارة الخارجية داعيا له بالرحمة والمغفرة.

وتوفي مندوب الجمهورية الاسلامية الايرانية في منظمة الدول المصدرة للنفط "اوبك" حسين كاظم بور اردبيلي فجر اليوم السبت.

ويعد كاظم بور اردبيلي من الذين نجوا من حادث التفجير الارهابي لمقر الحزب الجمهوري في طهران عام 1981 والذي استشهد خلاله 72 من كبار المسؤولين في البلاد في مقدمهم الشهيد آية الله بهشتي.

وتولى وزارة التجارة عامي 1980 و 1981 ومن ثم منصب مساعد وزير الخارجية للشؤون الاقتصادية لغاية العام 1985 وبعدا عمل مساعدا لوزير النفط في الشؤون الدولية وعضو هيئة الادارة في شركة النفط الوطنية الايرانية لغاية العام 1990 .

وعمل الفقيد سفيرا للجمهورية الاسلامية الايرانية في اليابان خلال الاعوام من 1990 الى 1995 ، ومن ثم مندوب البلاد في منظمة "اوبك" حتى العام 1999 ، وتولى هذه المهمة ايضا منذ العام 2013 حتى الان.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
4 + 2 =