استاذ باكستاني: على المجتمع الدولي التحرك ضد الاحتلال الصهيوني

اسلام اباد / 19 ايار/ مايو/ ارنا – اكد استاذ العلاقات الدولية في جامعة بنجاب الباكستانية على ضرورة تآزر وتحرك المجتمع الدولي ضد الاحتلال الصهيوني لفلسطين معتبرا القضية ليست خاصة بالمسلمين فحسب بل تتعلق بحقوق الانسان والبشرية جمعاء.

واضاف الدكتور " رشيد احمد خان " اليوم الثلاثاء لارنا ان الوقت حان لكي ينتهي الاحتلال الصهيوني للاراضي الفلسطينية لان الامر يتعلق بحقوق الانسان وعلى المجتمع الدولي التحرك لانهاءه باسرع مايمكن.

واعتبر احمدخان صفقة القرن بانها مؤامرة لمصادرة حقوق الشعب الفلسطيني والسعى لإضفاء الشرعية على احتلال الكيان الصهيوني للاراضي الفلسطينية .

 وصرح استاذ العلاقات الدولية في جامعة بنجاب الباكستانية ان تحرير القدس وعودة الفلسطينين وايقاف بناء المستوطنات اليهودية غيرالقانونية ونقض الكيان الصهيوني للحقوق الفلسطينية هي اركان القضية الفلسطينية الاساسية التي على المجتمع الدولي وخاصة العالم الاسلامي التحرك فورا واتخاذ خطوات عملية لحلها.

واكد خبير الشؤون الدولية على ان القرار النهائي والاخير بالنسبة للقضية الفلسطينية يجب ان يتخذه الشعب الفلسطيني الشجاع وعلى المجتمع الدولي التحرك لايقاف الاعتداء الاسرائيلي في ضم المناطق الفلسطينية المحتلة .

واضاف ان حق العودة هو حق مشروع للفلسطينين ولايمكن للكيان الصهيوني ان يحرمه منه ومواجهة الرأي العام العالمي والشعب الفلسطيني المظلوم .

انتهى**م م**

تعليقك

You are replying to: .
7 + 6 =