على الدول الإسلامية أن تنتفض ضد تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني

طهران/ 20 أيار/ مايو/ ارنا - دعا مجلس خبراء القيادة في رسالة بمناسبة يوم القدس، الحكومات الإسلامية إلى الوحدة ضد سياسة تطبيع العلاقات مع الكيان الصهيوني المغتصب ودعم الشعب الفلسطيني الغيور.

واضاف مجلس خبراء القيادة في بيانه اليوم الاربعاء: أن يوم القدس، يذكرنا بإحدى مبادرات الإمام الخميني (رض) ويظهر قوة الأمة الإسلامية في دعم المضطهدين بالعالم، وخاصة فلسطين المضطهدة واعلان البراءة من جبهة الاستكبار وعلى رأسها الكيان الصهيوني.

وجاء في بيان مجلس خبراء القيادة : أن دعوة الأمام الخميني لاحياء يوم القدس تتجسد في أسماع العالم في آخر جمعة من شهر رمضان المبارك كل عام، حيث دعا الامام الراحل جميع المسلمين والحكومات الاسلامية الى اتخاذ آخر جمعة من رمضان يوما عالميا للقدس والقيام بالنشاطات والفعاليات التي تعبر عن التضامن مع الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني.

واشار البيان الى أن من الضروري لجميع المسلمين وخاصة ابناء الشعب الفلسطيني أن يثقوا بأن الطريق لتحرير فلسطين هو ما أشار اليه قائد الثورة الاسلامية السيد علي الخامنئي والمتمثل بتاجيج شعلة الانتفاضة المقدسة في داخل فلسطين ودعمها من قبل الامة الاسلامية ومساندة جهاد ومقاومة الشعب الفلسطيني .

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
2 + 1 =