السيد عبدالملك الحوثي: يوم القدس العالمي يهيئ الفرصة نحو تحرير فلسطين واستعادة المقدسات

طهران / 21 ايار /مايو /ارنا- اعتبر السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي إن يوم القدس العالمي يهيئ الفرصة نحو تحرير فلسطين واستعادة المقدسات وإنقاذ الشعب الفلسطيني.

واكد السيد عبدالملك الحوثي خلال كلمته الاربعاء خلال مهرجان قادة محور المقاومة بمناسبة يوم القدس العالمي، وقوف الشعب اليمني إلى جانب الشعب الفلسطيني في وجه العدو الصهيوني كالتزام ديني وإنساني.

وأكد أن الشعب اليمني “أعلن بكل وضوح أنه حاضر جنبا الى جنب مع احرار الامة ومحور المقاومة”، و”الوقوف الى جانب الشعب الفلسطيني وأحرار الامة ضد العدو الاسرائيلي”.

واعتبر قائد حركة أنصار الله أن يوم القدس مناسبة تذكر الامة بمسؤوليتها تجاه القضية الاولى القضية الفلسطينية، مستذكرا الشهيد قاسم سليماني "الذي قدم الكثير وعمل الكثير دعما للشعب الفلسطيني".

وأوضح قائد الثورة اليمنية أن العدو الصهيوني عدو الأمة كلها، وهو يمثل خطرا على الأمن والاستقرار العالمي، مشيرا إلى ان العدو الصهيوني يشكل تهديدا للمقدسات وعلى رأسها المسجد الأقصى الشريف.

وأضاف: "إن جرائم العدو الصهيوني باتت ممارسات يومية"، مشيرا إلى أن مظلومية فلسطين تحتم على الأمة تحديد موقف مسؤول وحاسم ومعلن وواضح وعملي تجاهها، مؤكدا أن الشعب اليمني حاضر مع أحرار الأمة لنصرة فلسطين ومقدساتها.

وشدد السيد الحوثي على استنكار وإدانة كل مساعي وخطوات التطبيع “التي يقوم بها البعض وعلى رأسه النظام السعودي مع العدو الاسرائيلي”، داعيا الأمة الإسلامية للعودة الى القرآن الكريم في مسيرتها العملية كمشروع عملي عظيم يرتقي بها الى مستوى مواجهة التحديات.

وجدد عرضه بخصوص إطلاق سراح المختطفين الفلسطينيين لدى النظام السعودي، مقابل إطلاق سراح طيار وأربعة ضباط وجنود سعوديين، معلنا رفع مستوى الصفقة إلى طيارين إثنين وتسعة ضباط وجنود سعوديين.

وقال السيد الحوثي: نجدد عرضنا بخصوص إطلاق سراح المختطفين الفلسطينيين لدى النظام السعودي، ومستعدون لرفع مستوى الصفقة بإضافة طيار آخر وخمسة ضباط وجنود آخرين من الأسرى السعوديين لدينا.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
4 + 14 =