ظريف: المسؤولون الاميركيون شركاء في جرائم الكيان الصهيوني

طهران / 21 ايار / مايو /ارنا- اعتبر وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف، الحماة الاميركيين لرئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو بانهم شركاء في جرائم هذا الكيان.

وكتب ظريف في تغريدة له على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" اليوم الخميس: ان الذين يفضلون مصالح نتنياهو على اي شيء اخر – سواء في "فوغي بوتوم" او شارع بنسلفانيا 1600 – هم شركاء في جميع جرائم اسرائيل ضد البشرية.

مبنى وزارة الخارجية الاميركية يقع في شارع فوغي بوتوم ومبنى البيت الابيض يقع في شارع بنسلفانيا 1600 .

واضاف وزير الخارجية الايراني: انه عليهم تحمل مسؤولية اي عدوان، بدءا من اغتصاب ارض فلسطين حتى التمييز العنصري تحت عنوان "صفقة القرن" وقتل الاطفال الفلسطينيين بالاسلحة الاميركية.

وفي تغريدة اخرى له اليوم الخميس اكد وزير الخارجية الايراني مخاطبا بومبيو وبعض الدول الأوروبية انه لا ينبغي ان يدفع الفلسطينيون ثمن جرائمكم.

وكتب ظريف رداً على اثارة الاجواء من قبل وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو وبعض الأوروبيين: من المثير للغثيان ان الذين كانت حضارتهم ترى "الحل النهائي" في غرف الغاز، يهاجمون من يبحثون عن الحل الحقيقي عبر صناديق الاقتراع ومن خلال الاستفتاء.

وأضاف ظريف: لماذا تخشى الولايات المتحدة والغرب من الديمقراطية الى هذا الحد؟ لا ينبغي ان يدفع الفلسطينيون ثمن جرائمكم أو اخطائكم.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
6 + 5 =