روحاني: العتبات المقدسة ستفتح أبوابها بعد عيد الفطر السعيد

طهران/23 ايار/مايو/ارنا- قال الرئيس الايراني حسن روحاني، اليوم السبت، ان العتبات المقدسة سيتم فتح ابوابها امام الزوار بعد عيد الفطر السعيد منوها الى انه ابتدءا من السبت المقبل سيكون دوام جميع الموظفين من الساعة 7:30 صباحا لغاية 2:30 بعد الظهر .

وفي اجتماع اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا اليوم السبت أشار روحاني الى الاجراءات التي اتخذتها اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا، قائلا، بدأت مرحلة السيطرة على كورونا ويمكننا القول أن ما يقرب من عشر محافظات في حالة جيدة وهي في مرحلة الاحتواء، نواصل التشخيص في مرحلة الاحتواء، ويستمر عزل المرضى في هذه المرحلة بكل جدية، من المهم بالنسبة لنا تحديد المرضى بشكل أكثر دقة وعزلهم ونقلهم إلى الحجر الصحي في منازلهم أو في بعض الحالات الى المستشفى.

واضاف، إن أمننا الجماعي لا يزال متدنياً،يجب علينا رفع مستوى التعليم والدقة، في هذا الاجتماع، قرر تشديد المراقبة، 185 ألف شخص جاهزون للمراقبة، يجب أن تكون الطواقم الطبية جاهزة كما كانت في الأيام القليلة الأولى لذروة انتشار كورونا.

واشار الى ان البعض يحاول اشاعة الخوف في المجتمع، مؤكدا على ضرورة استئناف الانشطة الاقتصادية والاجتماعية وعودة الحياة مع مراعاة التعليمات الصحية.

واضاف، نحن أمام كائن جديد في كل مكان، ومعدل الوفيات آخذ في الانخفاض، كما بدأت مدة الإقامة في المستشفى في الانخفاض، كثفت وزارة الصحة جهودها للتعرف على المرضى، وهذا الامر يبعث على الارتياح، لكن الوفيات حدثت لمصابين كانت لديهم امراض مزمنة، مثل أمراض القلب والأوعية الدموية والسكري، مشيرا الى ان 88 % من الذين توفوا بسبب اصابتهم بفيروس كورونا كانت لديهم امراض مزمنة.

وتابع، في الاجتماع السابق، قرر فتح العتبات المقدسة في الصباح ثم اغلاقها، ثم يعاد فتحها عصرا،  لكن المسؤولين قالوا إن هذا الأمر صعب، لذلك ، قررت إعادة فتحها بعد شروق الشمس بساعة واحدة وإغلاقها قبل غروب الشمس بساعة واحدة، وسيقوم خدمة العتبات بتنسيق ذلك، سيتم فتح ابواب صحون العتبات امام الزوار بعد عيد الفطر السعيد.

ونوه الى انه ابتدءا من السبت المقبل سيكون دوام جميع الموظفين من الساعة 7:30 صباحا لغاية 2:30 بعد الظهر، وعلى هذا الاساس فان دوام جميع موظفي الحكومة سيكون في دوائرهم.

واعلن روحاني عن افتتاح المتاحف والاماكن التاريخية اعتبارا من يوم غد الاحد مع الاخذ بنظر الاعتبار البرتوكولات الصحية .

وتناول روحاني في اجتماع اللجنة الوطنية لمكافحة كورونا اليوم السبت ذكرى تحرير مدينة خرمشهر (24 مايو 1982) خلال الحرب التي شنها نظام صدام على الجمهورية الاسلامية، واعتبره يوما مهما للغاية في التاريخ الوطني والدفاع المقدس، مشيرا الى ان فرحة تحرير المدينة لا يمكن نسيانها.
وتابع قائلاً: في مثل هذا اليوم، حققت القوات المسلحة والعشائر انتصارا كبيرا وفخرا وطنيا، وكان نهاية مؤامرة كبيرة من قبل الاستكبار العالمي والدولي والإقليمي.

وفي الختام اشار روحاني الى نهاية شهر رمضان الكريم متمنيا من الله عزوجل قبول اعمال الجميع ومهنئا بحلول عيد الفطر السعيد.

انتهى**م م**

تعليقك

You are replying to: .
3 + 6 =