آية الله خاتمي: اللغة الوحيدة التي تفهمها اميركا هي لغة المقاومة والصمود

قم / 2 حزيران / يونيو/ ارنا- اعتبر عضو مجلس خبراء القيادة آية الله احمد خاتمي، التفاوض مع اميركا بانه يتعارض مع منهج الامام الراحل وقائد الثورة، مؤكدا بان اللغة الوحيدة التي تفهمها اميركا هي لغة المقاومة والصمود.

وفي كلمة له الثلاثاء خلال مراسم احياء ذكرى الامام الخميني الراحل (رض) في مدرسة "فيضية" الدينية في مدينة قم جنوب العاصة طهران، قال آية الله خاتمي، ان مقارعة الاستكبار هي نهج جميع الانبياء ومن المبادئ المهمة للثورة الاسلامية ولقد اتضح تماما خلال الاعوام الاخيرة بان اميركا لا تفهم لغة سوى لغة المقاومة والصمود.

واضاف، ان الكذب هو ديدن الرئيس الاميركي ترامب، ففي حادث القصف الصاروخي لقاعدة "عين الاسد" قتل العشرات من الجنود الاميركيين في حين مازالوا يمتنعون عن تقديم الاحصائيات النهائية عن الخسائر التي لحقت بهم في هذه القاعدة.

وتابع آية الله خاتمي، رغم الحظر المفروض على ايران وفنزويلا من قبل اميركا وتهديدات وزير خارجيتها، وصلت 5 ناقلات وقود ايرانية الى المياه الفنزويلية وافرغت شحنتها. هذا هو منطق المقاومة امام منطق التفاوض.

واكد امام جمعة طهران الموقت بان من يدعو للتفاوض مع اميركا يعمل ضد نهج الامام والقائد ويتحرك خلافا لتيار الثورة الاصيل.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
6 + 8 =