افكار الامام الخميني (ره) تجسيد لصوت الشعوب المناهضة للاستعمار والامبريالية

بكين / 3 حزيران / يونيو / ارنا – قال "وانغ زي جوانغ" وهو رئيس معهد الدراسات الايرانية بجامعة "شيغ شي" لتربية المدرسين في الصين : ان الامام الخميني (رض) جسد بافكاره صوت الشعوب المناهضة للاستعمار والامبريالية والسطوة في انحاء العالم.

تصريحات الاكاديمي والباحث الصيني جاءت اليوم الاربعاء  خلال مراسم احياء الذكرى السنوية لرحيل مؤسس الجمهورية الاسلامية والتي اقيمت من قبل المستشارية الثقافية بسفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية في بكين.

واشار جوانغ الى اهم الابعاد الشيقة التي تميزت بها شخصية الامام الخميني (ره)، ومنها : العزيمة على الثورة والنهوض بوجه الاستبداد السياسي البهلوي، والوفاء بمواقفه الشعبية بعد انتصار الثورة ودأبه على تحقيق مصالح الشعب وتوفير الرخاء العام، وايضا التودّد الى الناس انطلاقا من المعايير الدينية والعالمية التي كان يؤمن بها (رضوان الله تعالى عليه).

و وصف هذا الباحث الصيني، "الزهد والصبر" اهم السمات الاسلامية التي تبلورت في شخصية الامام الراحل (ره)؛ مبينا ان جميع هذه المناقب الجميلة جعلت من سماحته قائدا سياسيا ودينيا وروحيا كارزميا بامتياز.

ولفت الى ان هناك عناصر اساسية داخلية وخارجية كثيرة ادت الى انتصار الثورة الاسلامية في ايران، ولاسيما شخصية الامام الخميني التي تشكل العنصر الاهم في هذا الخصوص.

واضاف، ان النزعات القائمة على الغطرسة والهيمة في المجتمع الدولي لطالما كانت مدانة عند الامام الخميني (ره)؛ مبينا ان السياسات احادية الجانب وممارسة البلطجة والغطرسة على الدول الصغيرة تعود بالضرر الى النظام العالمي اجمع وهي بعيدة كل البعد عن معايير العدالة والاستقرار.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
8 + 6 =