الامم المتحدة قلقة ازاء القيود المفروضة على الدبلوماسيين الايرانيين في نيويورك

نيويورك / 4 حزيران / يونيو / ارنا- اعرب المتحدث باسم منظمة الامم المتحدة ستيفان دوجاريك عن القلق الشديد ازاء قيود التحرك والتاشيرات لدبلوماسيي ومندوبي بعض الدول ومنها الجمهورية الاسلامية الايرانية من قبل الحكومة الاميركية في نيويورك.

وفي الرد على سؤال لمراسل وكالة "ارنا" حول الاجتماع غير الرسمي العاجل المقرر عقده الجمعة في هذا الصدد بين لجنة العلاقات في المنظمة الدولية والدولة المضيفة قال دوجاريك، يمكنني ان أؤكد بان الاجتماع المذكور بين اللجنة والدولة المضيفة سيعقد الجمعة عبر الاجواء الافتراضية للبحث في قضايا مختلفة مثل قيود التحرك المفروضة.

واضاف، اننا نشعر بالقلق الشديد ازاء ما يواجهه بعض المندوبين كقيود التحرك وتاشيرات الدخول.

وتابع قائلا، ان كبار المسؤولين ومنهم الامين العام لمنظمة الامم المتحدة يتباحثون مع مسؤولي الدولة المضيفة للوصول الى حل في هذا المجال في اطار اتفاقية المقر للامم المتحدة.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
2 + 13 =