متحدث الخارجیة الایرانیة يعلن الافراج عن المواطن الاميركي مایکل وایت

طهران / 4 حزیران / یونیو /ارنا- اعلن المتحدث باسم الخارجية الايرانية عباس موسوي عن الافراج عن المواطن الاميركي مايكل وايت الذي كان محكوما بالسجن بسبب جرائم امنية وشكاوى مرفوعة من قبل اشخاص، لافتا في الوقت ذاته الى الافراج في اميركا عن العالم الايراني مجيد طاهري.

وقال موسوي في تصريح له مساء اليوم الخميس، انه وبعد ارضاء الشكاة ماديا ومعنويا من قبل مايكل وايت وشموله بالرافة الاسلامية بشان سائر جرائمه ونظرا لقضائه قسما من فترة محكوميته ومع الاخذ بالنظر اعتبارات حقوق الانسان فقد تم اليوم الخميس الافراج عنه بقرار من قاضي الملف ومن ثم خرج من البلاد.

واضاف، ان وايت وبعد تفشي فيروس كورونا شمله قرار الخروج باجازة من السجن وفقا للتعميم الصادر عن رئيس السلطة القضائية ونظرا لعدم امتلاكه اقرباء في ايران فقد تم تسليمه للسفارة السويسرية بطلب منها نظرا لكونها راعية لمصالح الحكومة الاميركية.

وتابع موسوي، انه خلال هذه الفترة وبسبب ظهور بعض الاعراض المشتبه باصابته بفيروس كورونا فقد خضع المشار اليه (وايت) للعلاج والاشراف الطبي الكامل وبعد التاكد من سلبية اختبار فيروس كورونا الذي اجري له فقد تم تنفيذ قرار الافراج عنه.

وقال متحدث الخارجية الايرانية، انه وبالتزامن مع الافراج عن وايت فقد تسلم العالم الايراني مجيد طاهري الذي كان معتقلا في اميركا لاسباب فارغة، قرار الافراج عنه من المحكمة وخرج من السجن.

وفي الختام وجه موسوي الشكر والتقدير للتعاون الوثيق من قبل السلطة القضائية ووزارة الامن وامانة المجلس الاعلى للامن القومي وكذلك السفارة السويسرية في طهران، لاتخاذها الترتيبات اللازمة للافراج عن وايت وطاهري.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
3 + 14 =