في ذكرى سقوط القدس: قيادي بحماس يدعو للوحدة وتعزيز المقاومة المسلحة لمواجهة مخططات الاحتلال

غزة/5 حزيران/يونيو/إرنا- أكد القيادي في حركة حماس مشير المصري اليوم الجمعة على ضرورة وحدة الموقف الفلسطيني وتعزيز المقاومة المسلحة والثورة الشعبية في وجه الاحتلال الصهيوني لمواجهة مخططاته وأبرزها الضم.

وقال المصري لمراسلنا "نحن نعتقد أن وحدة الموقف الفلسطيني وتصعيد المقاومة  المسلحة والثورة الشعبية في وجه المحتلة هو الكفيل بردع  وزجر الاحتلال عن غية وجرائمه بحق الأرض والانسان".
وأضاف " أن قرار الضم الصهيوني لأجزاء من الضفة الغربية يأتي في سياق صفقة القرن التي تعمد على تصفية ما تبقى من القضية الفلسطينية ".
وأكد المصري أن العدو الصهيوني يريد أن ينتزع بقية الحقوق التاريخية والثوابت الوطنية للشعب الفلسطيني من خلال محاولة اخراج القدس من دائرة الصراع عبر اعتبارها عاصمة لدولة الاحتلال ومن ثم ضم ما يزيد عن 30% من  أراضي الضفة الغربية لصالحة كيانه ما يفتت ويجزئ الضفة الغربية ويضم أراضي المواطنين ويصنع ديموغرافية مختلفة لصالح  الاحتلال.
وطالب القيادي في حركة حماس بوحدة الموقف  الفلسطيني  المتمسك بفلسطين من بحرها إلى نهرها وضرورة مسارعة السلطة التحلل من كل الاتفاقيات عمليا وليس نظريا وضرورة تصعيد المقاومة المسلحة والثورة الشعبية في وجه المحتل.
كما طالب المصري الأمة العربية والاسلامية بضرورة تعزيز قوة المقاومة لمواجهة  الاحتلال واسناد شعبنا في اطار هذه المواجهة  الشاملة  فضلا عن ضرورة انهاء التطبيع مع الاحتلال الذي يشكل مظلة آمنه للمحتل.
وطالب المجتمع الدولي بوضع حد لهذا التغول الصهيوني ضد الحقوق الفلسطينية التاريخة والادراك أن العدو الصهيوني يصعب الزيت على النار في المنطقة من خلال جرائمه المركبة.
انتهى**٣٨٧/أ م د

تعليقك

You are replying to: .
2 + 9 =