روسيا وإيران تهدفان الى رحيل جميع الجماعات الإرهابية من سوريا

موسكو/5 حزيران/يونيو/إرنا- صرحت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، ان روسيا وإيران تهدفان الى رحيل جميع الجماعات الإرهابية من سوريا وعودة الحياة الى طبيعتها في هذا البلد.

جاء ذلك في تعليق أدلت به المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، اليوم الجمعة على التصريحات الصادرة عن مساعد وزير الخارجية الأمريكي دافيد شينكر، بشأن وجوب خروج روسيا من منطقة الشرق الأوسط.
وقالت زاخاروفا خلال ردها على تصريحات المساعد الأمريكي ديفيد شينكر لوكالة "سبوتنيك": "أود توضيحا من السيد شينكر ماهي المشاريع الأمريكية الناجحة في العقدين الأخيرين في منطقة الشرق الأوسط ؟".
وأضافت زاخاروفا قائلة "لا يمكننا أن نتذكر بصراحة حيث كان الموت والدمار فقط هي النتائج سياسة الأمريكية في المنطقة"، مضيفة أنه "بهذه الطريقة يرى شينكر نتائج المشروع الأمريكي الناجح في المنطقة ".
وكان مساعد وزير الخارجية الأمريكية لشؤون الشرق الأوسط ديفيد شينكر صرح، يوم أمس الخميس، أن روسيا "تلعب دورًا مدمرًا" في الشرق الأوسط و"يجب أن تغادر" المنطقة.
ووفقًا لشينكر، فإن إبقاء الروس بعيدًا عن هذه المنطقة هو حجر الأساس في السياسة الأمريكية منذ 45 عامًا.
وقال المسؤول: "نعتقد بصراحة أنه يجب عليهم (روسيا) الخروج من هناك (الشرق الأوسط)".
انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
1 + 7 =