مواقف الفقيد رمضان عبد الله ستخلد في ذاكرة العالم الاسلامي

طهران / 7 حزيران / يونيو / ارنا – اكد امين عام المجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية "حجة الاسلام حميد شهرياري"، ان مواقف الامين العام السابق لحركة الجهاد الاسلامي الفقيد "رمضان عبد الله شلح" وافكاره الحكيمة والنضالية ستبقى خالدة في ذاكرة العالم الاسلامي وشعب فلسطين لاسيما اهالي قطاع غزة.

وفي رسالة عزاء بعثها اليوم الاحد بمناسبة رحيل الامين العام السابق لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين، اكد حجة الاسلام شهرياري ان مدى حقد وغيض الصهاينة والامريكيين الكبير قبال هذا البطل المقاوم، يكفي لتجسيد ولائه و وفائه لفلسطين وشعبه المظلوم.

واضاف، ان صمود الراحل رمضان عبد الله بوجه مخططات التساوم والخذلان خير دليل ايضا على حكمة ودراية هذا الفقيد.

وكتب الامين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الاسلامية، ان الفقيد رمضان عبد الله كان خير خلف لسلفه "فتحي الشقاقي" الذي واصل السير على نهجه المقاوم والشجاع والجهادي ودآب على نبذ كافة المحاولات الرامية الى اذكاء الخلافات الطائفية والمذهبية، وعمل على تحديد الفجوة بين جبهة المقاومة وجبهة الغفلة في بلاده وعلى الصعيدين الاسلامي والدولي ايضا.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
6 + 12 =