حصة النفط في ميزانية البلاد تراجعت الى اقل من 10 بالمئة

ارومية / 8 حزيران / يونيو / ارنا - قال مساعد رئيس الجمهورية، رئيس منظمة التخطيط والموازنة "محمد باقر نوبخت" : انه بفضل الخطط الهادفة الى تقليص الاعتماد على العائدات النفطية، فقد تراجعت حصة النفط في ميزانية البلاد حاليا، الى اقل من 10 بالمئة مقارنة بالسنوات الاخرى.

وفي تصريحه للصحفيين اليوم الاثنين بمدينة ارومية (في محافظة اذربايجان الغربية – شمال غرب)، اوضح نوبخت ان حصة العائدات النفطية من الميزانية تراوحت بين 40 و50 بالمئة خلال السنوات الماضية، لكنها تراجعت بنسبة كبيرة حاليا.

ونوّه مساعد رئيس الجمهورية، الى ان الحكومة وضعت خططا عديدة لتقليص الاعتماد على العائدات النفطية وتوفير موارد بديلة عن الخام في الموازنة. 

واضاف : نحن نبذل جهدنا في هذا السياق لاستخدام آليات لا تؤدي الى التضخم، وذلك رغم كافة الضغوط والمشاكل الناجمة عن الحظر وتداعيات انتشار فيروس كورونا في ايران.

وتابع نوبخت، ان تخصيص الاعتمادات لاحياء بحيرة ارومية ياتي في سياق الاجراءات الهادفة للتعاطي مع الظروف الراهنة وتعزيز الوضع الاقتصادي في البلاد.

انتهى** ح ع  

تعليقك

You are replying to: .
7 + 8 =