الراحل شلح أشرف شخصيا على عمليات عسكرية ضد الاحتلال الصهيوني

غزة/٩ حزيران/يونيو/ إرنا- كشف القيادي في حركة الجهاد الإسلامي داود شهاب اليوم الاثنين أن الأمين العام السابق للحركة رمضان شلح أشرف شخصيا على عمليات كبرى نفذتها المقاومة الفلسطينية ضد الاحتلال الصهيوني .

وفي حوار مع مراسل إرنا، قال شهاب، ان الراحل شلح اهتم بشكل أساسي على بناء تيار عسكري او جناح عسكري قوى  ومنيع الى جانب وجود حاضنة شعبية داعمة ومساندة لحركة الجهاد الإسلامي.
وأضاف" الدكتور رمضان استلم قيادة حركة الجهاد بعد اغتيال الأمين العام المؤسس فتحي الشقاقي وحركة الجهاد لم تكن بهذا الحجم  والقوة والمستوى كانت له اسهامات كبيرة في وضع البرامج والأسس التي جلعت حركة الجهاد كبيرة وتحظى باحترام جماهيري  وعربي واسلامي واسع".
وتابع "ان القاعدة الجماهيرية للحركة اتسعت  كثيرا ابان قيادة شلح للحركة سواء البنية التنظيمية والهياكل الإدارية للحركة بحكم أن الدكتور رمضان رحمه الله رجل اكاديمي ومتخصص بالاقتصاد والعلوم الإنسانية والإدارية وهذا كان له اثر واضح في بناء الحركة وإعادة هيكلتها  وتوسيع قاعدتها الشعبية".
وأوضح  شهاب ان الراحل شلح سعي بكل جهد ومثابرة لتطوير قدرات المقاومة  الفلسطينية وتدريب الشباب وتعزيز امكاناتهم ومدهم بالامكانيات التي تخلق مقاومة قوية في وجه الاحتلال الصهيوني.
وتابع "لا نستغرب أبدا أن الدكتور رمضان كان حاضرا في كل الميادين في السياسة  والمقاومة العسكرية والشعبية من خلال اشرافة وادارته للعديد من جولات الصراع والمواجهة مع الاحتلال".
ورأى شهاب ان الدكتور رمضان شلح لم يكن قائدا لحركة الجهاد الإسلامي فحسب بل كان قائدا وطنيا وزعيما كبيرا حظي باحترام واجماع مكونات الشعب الفلسطيني وكل التيارات السياسية والاجتماعية في الساحة الفلسطينية.
وقال القيادي في حركة الجهاد ان شلح كان حريصا على تحقيق الوحدة الوطنية وحماية الاجماع الوطني الفلسطيني وحرصه على استقلال القرار الفلسطيني وتعزيز العلاقات الفلسطينية والمقاومة مع العمق العربي والإسلامي هذه جوانب مهمة وبارزة في شخصية الراحل شلح".
انتهى**٣٨٧/أ م د

تعليقك

You are replying to: .
3 + 5 =