اللواء سلامي : الشعب الايراني يجتاز المشاكل وهو في ذروة الاقتدار

طهران/ 10حزيران / يونيو/ ارنا - قال القائد العام لحرس الثورة الاسلامية "اللواء حسين سلامي" اليوم الاربعاء : ان اكبر مناورة اقتدار لنا تجسد في فرض ارادتنا وابحار من الخليج الفارسي سفننا باتجاه المياه الحرة وفنزوئلا؛ مضيفا ان الشعب الايراني اليوم يتجاوز المشاكل وهو في ذروة الاقتدار والعزة.

وخلال مراسم تقديم القائد الجديد لجامعة الضباط وكوادر حرس الثورة الاسلامية، اضاف اللواء سلامي : نحن نستعد اليوم لصون الثورة الحية التي قصمت ظهر العدو ونشهد الزوال المبكر والمتسرع لاعدائنا العتاة خاصة الولايات المتحدة.

وتابع : لو كانت جرائم الادارة الاميركية مكشوفة في العالم ومخفية في اميركا، لكنها انكشفت اليوم امام الشعب الاميركي.

ولفت القائد العالم للحرس الثوري، الى ان العالم يتغير سريعا في هذه الايام وان كافة الرموز التي تشبثت بها امريكا لتقدم صورة مزيفة عنها للعالم، باتت منهارة اليوم.

وصرح  : ان اميركا كانت تقدم نفسها على انها مهد الحرية والاقتدار وحقوق الانسان لكن جميع هذه المزاعم انهارت وتلاشت.

واضاف  اللواء سلامي : اننا تجاوزنا ظروف الحظر بمشيئة الله وتدابير قائدة الثورة الاسلامية لكن الاعداء غرقوا واميركا باتت عاجزة اليوم عن احتواء فيروس كورونا وهي تمر في اسوا الظروف الاقتصادية.

واكد ان ايران العزيزة حققت الانجازات وتالقت في ظل توجيهات القيادة الحكيمة والتلاحم بين الشعب والمسوولين لمواجهة هذا الفيروس.

انتهى**2018

تعليقك

You are replying to: .
7 + 7 =