655  الف ضحية حصيلة الجرائم الامريكية في العراق

بغداد / 16 حزيران / يونيو / ارنا – نظرا لنبأ بداية الجولة الجديدة من "المباحثات الستراتيجية بين واشنطن وبغداد" في 11 حزيران / يونيو الحالي، نشرت مؤسسة "النخبة الجامعية العراقية" تقريرا يتضمن احصائيات جديدة حول ضحايا الوجود الامريكي في العراق، والتي بلغت 655 الف قتيل في غضون السنوات الثلاث الاولى من الاحتلال الامريكي لهذا البلد فقط؛ حسب التقرير اعلاه.

واوضح التقرير الذي تلقت "ارنا" نسخة منه، ان هناک العديد من الاحصائيات التی رصدت جرائم الولايات المتحدة في العراق منذ العام 2003 الى 2005، لكن اكثرها واقعية تشير الى سقوط 655 الف ضحية خلال هذه الفترة القصيرة فقط.

وتابع، ان اجمالي عدد الضحايا اثر السياسات الامريكية في العراق بلغ في 2007 ما يقارب المليون قتيل.

ولفت التقرير الى عدم وجود احصائيات شاملة حول اجمالي الضحايا خلال فترة من 2009 والى 2014، لكن مركز الاحصاء التابع للحكومة العراقية حدد عدد المعاقين اثر جرائم الولايات المتحدة في العراق نحو مليون شخص.

ونقلا عن مفوضية اللاجئين التابعة للامم المتحدة، اكد التقرير ان اجمالي عدد النازحين العراقيين خلال العام 2007 جراء عمليات العنف والفوضى الناجمة عن الاحتلال الامريكي لهذا البلد، بلغ نحو مليونين شخص.

وبشأن "الحرب الامريكية ضد جماعة داعش الارهابية" (2014 – 2017) في العراق ولاسيما القصف الجوي والمدفعي الذي طال المنازل في هذا البلد، اشار هذا التقرير الى نزوح 6 ملايين مواطن عراقي ايضا.

التقرير الصادر عن مؤسسة النخبة الجامعية العراقية، اكد ان تنظيم داعش الارهابي، وبشهادة العديد من مراكز الابحاث والمصادر، هو من صنيع امريكا لزعزعة الاستقرار في العراق وغيره من دول المنطقة وتحقيق مصالح الكيان الصهيوني.

وعودة الى الجولة الجديدة من المباحثات الستراتيجية بين بغداد و واشنطن، تجدر الاشارة الى تشكيك الكثيرين بمصداقية هذه المفاوضات التي رأوا بانها محاولة امريكية جديدة لفرض املاءاتها على العراق والالتفاف على قرار البرلمان العراقي الصادر في 5 كانون الثاني / يناير 2020 والقاضي بإجلاء القوات العسكرية الامريكية من هذا البلد.

انتهى ** ح ع  

تعليقك

You are replying to: .
2 + 14 =