ظريف ولافروف يؤكدان على اولوية سلامة المواطنين الروس والايرانيين

موسكو / 16 حزيران / يونيو / ارنا – اكد وزير الخارجية الايراني "محمد جواد ظريف" ونظيره الروسي "سرغئي لافروف"، على اولوية سلامة مواطني البلدين في مواجهة وباء كورونا.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي المشترك في مسكو اليوم الثلاثاء بين ظريف ولافروف وردا على سؤال مراسل "ارنا" حول تاريخ استئناف الرحلات الجوية بين ايران وروسيا المعلقة منذ 3 اشهر  بناء على قرار الرئيس الروسي فلاديمير بوتين القاضي بوقف كافة الرحلات الجوية من والى هذا البلد للحد من تفشي وباء كورونا.

من جانبه، اكد لافروف ان موضوع استئناف العلاقات الثقافية والانسانية والسياحية خارج عن صلاحية الوزارة الخارجية (الروسية).

واضاف وزير الخارجية الروسي : نحن على تواصل مع الجانب الايراني، وقد طرحنا العديد من القضايا خلال اللقاء بيننا اليوم.

الى ذلك قال ظريف لمراسل "ارنا" : كما نوه السيد لافروف، هناك ملاحظات بشأن حماية سلامة الشعبين الايراني والروسي ونحن بدورنا ملتزمون بحماية سلامة المواطنين ايضا.

وزير الخارجية الايراني اردف، ان العلاقات الاقتصادية بين طهران وموسكو قائمة رغم ظروف كورونا الراهنة، وان المباحثات مستمرة بين وزارتي الصحة الايرانية والروسية؛ متطلعا الى استمرار العلاقات السياحية والزيارات مستقبلا.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
3 + 13 =