متحدث الخارجية الايرانية : سنعزز علاقاتنا الاقتصادية مع سوريا

طهران / 18 حزيران / يوينو / ارنا – اكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية "سيد عباس موسوي"، في معرض تعليقه على الحظر الامريكي الاخير ضد سوريا، قائلا : اننا على عهدنا السابق في مواصلة التعاون الاقتصادي مع الشعب المقاوم والحكومة في سوريا، ورغم هذا الحظر سنقوم بتعزيز علاقاتنا الاقتصادية مع هذا البلد.

ودان "موسوي" عملية سنّ وتنفيذ مايسمى بـ "قانون قيصر" القاضي بفرض الحظر على سوريا؛ واصفا هذا الاجراء بانه يتعارض مع القوانين الدولية والمعايير الانسانية. 

واضاف : ان تنفيذ هذا الحظر بالتزامن مع تفشي وباء كورونا العالمي، سيزيد في معاناة والام الشعب السوري فقط.

وصرح : ان الجمهورية الاسلامية الايرانية، كما اعلنت سابقا، لا تعير اي اهمية الى هكذا قرارت جائرة واحادية الجانب التي يتم الاعداد لها وتنفيذها بناء على نزعات البلطجة؛ وتعدّ ذلك ارهابا اقتصاديا ضد الشعب السوري وفي سياق استمرار محاولات امريكا الرامية الى زعزعة استقرار هذا البلد.

واكد متحدث الخارجية : نحن على عهدنا السابق، سنواصل التعاون الاقتصادي مع الشعب المقاوم والحكومة في سوريا، ورغم الحظر الاخير  سنقوم بتعزيز علاقاتنا مع هذا البلد.

انتهى ** ح ع  

تعليقك

You are replying to: .
4 + 2 =