اية الله جنتي : لقد اكتشف العالم حقيقة الصورة المزيفة لأمريكا

طهران/ 24 حزيران/ يونيو/ ارنا - اعتبر أمين مجلس صيانة الدستور اية الله احمد جنتي، أن القتل الوحشي لذوي البشرة السمراء في امريكا، وما تبعه من احتجاجات ضد العنصرية وانزال وتحطيم التماثيل التي تروج لها، كل ذلك يُعد رسالة واضحة للشعب الامريكي وللعالم في أن عصر افول الشيطان الاكبر قد بدأ، وان شعوب العالم قد اكتشفت الصورة المزيفة لأمريكا.

وفي اشارته الى اسبوع حقوق الانسان الذي تحتفل فيه امريكا قريبا قال اية الله جنتي ان صفحة الحكومات الامريكية المختلفة مليئة بالجرائم ضد الانسانية مشيرا الى جرائم القوات الامريكية في فيتنام وهيروشيما وفلسطين واليمن والعراق وافغانستان وسوريا وغيرها.

واكد جنتي ان تاريخ العداء الامريكي للشعب الايراني يمتد الى 70 عاما ، مشيرا الى ان ما بين انقلاب عام 1953 وشهادة الفريق قاسم سليماني مطلع العام الجاري هناك سلسلة من الجرائم الامريكية ضد إيران كان هدفها اركاع هذا الشعب، لكنها فشلت بفضل الله وتوجيهات القيادة وصمود الشعب.

وتطرق أمين مجلس صيانة الدستور الى الاحتجاجات الواسعة ضد العنصرية في امريكا والعديد من دول العالم وقال : إن المواطنين السود في امريكا عاشوا دائما تحت الظلم والضغوط المختلفة ، واشتد عليهم التمييز العنصري مؤخرا بالشكل الذي لايطاق الأمر الذي دفع الشعب الامريكي وباقي شعوب العالم الى الخروج بهذه التظاهرات الحاشدة استنكارا للعنصرية وانتهاك حقوق الانسان من قبل الادارة الامريكية.

واشار اية الله جنتي الى النزعة المعادية لأمريكا لدى الشعب الايراني قبل وبعد انتصار الثورة الاسلامية وقال : ان شعار "الموت لأمريكا" مفخرة للشعب الايراني وتجسيد لاستقلال وعزة هذا الشعب معربا عن الأمل في قرب الخلاص من الشرور الامريكية في المنطقة والعالم.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
5 + 6 =