الحرس الثوري يعلن تطهير المناطق الحدودية الموبوءة بتواجد الارهابيين شمال غرب البلاد

طهران / 25 حزيران / يونيو /ارنا- أعلن قائد القوة البرية للحرس الثوري العميد محمد باكبور عن انتهاء مناورات قوات الحرس الثوري بنجاح وتحقيق أهدافها المرسومة وتطهير المناطق الحدودية الموبوءة بتواجد الارهابيين شمال غرب البلاد.

وقال العميد باكبور في تصريح له الاربعاء: إن هذه المناورات نفذت في شمال غرب البلاد ابتداءً من منفذ جيلر قرب الحدود العراقية وانتهاء بجبال "جهل جشمه" حيث انتهت بنجاح وحققت أهدافها المرسومة.

واشار الى اهمية إقامة مناورات القوة البرية في الحرس الثوري بهدف رفع الجهوزية القتالية، واضاف: إن مناورات "اقتدار الشهداء الكرد" نفذتها وحدات القوة البرية بمشاركة لواء القوات الخاصة والدروع والمشاة والطائرات المسيرة والمروحيات والوحدات المحلية التابعة لقوات الحرس الثوري حيث نفذت جميع الخطط القتالية بنجاح.

وأكد ان القوة البرية في الحرس الثوري نجحت في تطهير المناطق الموبوءة بتواجد الارهابيين بنجاح من خلال هذه المناورات.

ولفت الى ان التصدي الحازم للعناصر والزمر الارهابية مدرج باستمرار على جدول أعمال القوة البرية في الحرس الثوري وستتم مواجهتهم باقتدار في أي مكان يتواجدون فيه.

وقال، اننا نحذر الارهابيين وأذنابهم بأنهم سيواجهون قبضة حديدية ورد فعل حازم من القوة البرية للحرس الثوري في حال قيامهم بأي اعمال شريرة ومخلّة بالأمن خاصة في شمال غرب وجنوب شرق البلاد.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
8 + 9 =