خبير صيني : المساس بالاتفاق النووي سيؤدي الى الاخلال بتنفيذه

بكين / 30 حزيران / يونيو / ارنا – حذر خبير الشؤون الدولية، رئيس معهد الدراسات الايرانية في جامعة الصين "جي كا يون"، من اي مساس في الاتفاق النووي، وعلى سبيل المثال قرار مجلس الحكام التابع للوكالة الدولية للطاقة الذرية ضد ايران؛ مؤكدا ان ذلك سيؤدي الى الاخلال بتنفيذ هذا الاتفاق الموقع مع طهران.

واضاف "كاي يون" في حوار مع مراسل "ارنا" اليوم الثلاثاء : ان وضع العراقيل في مسار تنفيذ الاتفاق النووي الايراني مثل حظر التسلح، سيؤدي الى افشال هذا الاتفاق وعرقلة تنفيذه ايضا.

واكد، ان غطرسة امريكا كانت السبب الرئيس وراء تقويض الاتفاق النووي مع ايران؛ مصرحا ان اصدار القرار من جانب مجلس الحكام ضد طهران كان نتيجة لخضوع الترويكا الاوروبية (بريطانيا والمانيا وفرنسا) الى الضغوط واشنطن.

وشدد على ان ممارسات امريكا القائمة على البلطجة لا تهدد ايران وشعبها فحسب، وانما تشكل تهديدا للسلام والاستقرار في منطقة الخليج الفارسي ايضا.

اراء الخبير الصيني هذه، جاء في سياق المتحدث باسم وزارة خارجية بلاده اليوم ايضا، حيث تاكيده من جديد على رفض بكين اي تمديد الحظر التسليحي ضد طهران.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
1 + 5 =