قفزة كبيرة في صناعة الكهرباء الإيرانية؛ بانتظار 20 مشروعا كبيرا

طهران/ 1 تموز/ يوليو/ ارنا - إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية عازمة على تنفيذ 20 مشروعا وخططا مهمة في مجال صناعة الكهرباء بنهاية هذا العام، وفضلا عن تطوير هذه الصناعة، سيكون لها فوائد جمة للشعب، كما أن العالم سيدرك أن عملية التنمية في إيران مستمرة على الرغم من جميع المشاكل.

إن تدشين بعض هذه المشاريع العشرين، بالإضافة إلى الفوائد التي تجلبها لبلدنا، ستمهد الطريق أمام إيران لتصبح مركزا إقليميا للطاقة.

عدم انقطاع التيار الكهربائي وامدادات الطاقة للبلد كله؛ استخدام مكثفات الغاز لتغذية توربينات الغاز؛ منع اهدار الطاقة في قطاع التوزيع؛ زيادة كفاءة محطات الطاقة وتنفيذ محطات بطاقة 1400 ميغاواط في محافظة هرمزكان جنوب إيران، و تنفيذ أول محطة وطنية للطاقة وفقا للظروف المناخية للبلاد من المشاريع التي ستدرج على جدول أعمال صناعة الكهرباء في البلاد هذا العام.

والبرامج الاخرى التي اعدت لهذا العام، تطوير الألياف الضوئية في شبكة الكهرباء وتوسيع محطات الشحن الكهربائي واستبدال 50 ألف مولدة تعمل بالبنزين بمحركات كهربائية، والتحول الرقمي في قطاع توزيع الكهرباء على أساس تكامل النظم التقنية وغير التقنية، وزيادة حصة الطاقة المتجددة إلى 2٪ على الأقل من إجمالي محطات الطاقة وتقديم الدعم الكامل لبناء مكيفات الهواء عالية الكفاءة في البلاد، واعداد وتنفيذ معايير الطاقة لمكيفات الهواء بالتعاون مع وزارة الصناعة والمناجم والتجارة .

 أعدت وزارة الطاقة والصناعة الكهربائية، هذا العام بالإضافة إلى تصميم برامج محلية، برامج دولية منها اكمال الخط الثالث بقدرة 400 كيلو واط إيران - أرمينيا ؛ وزيادة صادرات الكهرباء إلى البلدان المجاورة وربط شبكة الكهرباء الإيرانية عبر أذربيجان إلى روسيا.

انتهى** 2344

تعليقك

You are replying to: .
1 + 2 =