طهران واسلام اباد لن تسمحا للاعداء بتوتیر العلاقات الثنائیة

اسلام اباد / 5 تموز / يوليو / ارنا – اكد نائب رئيس البرلمان الباكستاني "قاسم خان سوري" على اهمية العلاقات وضرورة التعاون المشترك بين اسلام اباد وطهران؛ قائلا : ان البلدين لن يسمحا للاعداء او الاطراف الاخرى بتوتير العلاقات واثارة سوء الفهم بينهما.

جاء ذلك خلال اللقاء الذي جمع المسؤول البرلماني الباكستاني بالقنصل العام الايراني الجديد في مدينة كويتة مركز ولاية بلوجستان الباكستانية "حسن درويشوند".

و وصف "سوري" الاواصر الايرانية - الباكستانية بانها قائمة على الثقة المشتركة؛ مصرحا : ان حكومة اسلام اباد لن تدخر جهدا في سياق تعزيز اواصرها مع دولة ايران الجارة، ولاسيما على صعيد التعاون الاقتصادي والتسريع في وتيرة التجارة الحدودية بين البلدين.

كما اعرب المسؤول البرلماني الباكستاني عن تقديره لمواقف ايران البناءة والتي تبعث على الامل في مساندة الشعوب المظلومة على صعيد العالم الاسلامي وجنوب اسيا.

وقال : نحن على يقين بتنامي العلاقات العريقة بين طهران واسلام اباد، اكثر من اي وقت مضى ولاسيما في المجالات الاقتصادية والثقافية والاجتماعية ذات الاهتمام المشترك لدى البلدين.

كما نوه سوري الى ان التعاون الثنائي بين ايران وباكستان لطالما ادخل اليأس في قلوب الاعداء والارهابيين؛ مردفا ان البلدين لن يسمحا اطلاقا للاطراف الاخرى بتوتير هذه العلاقات الاخوية.

الى ذلك، استعرض القنصل العام الايراني في كويتة سبل تنمية العلاقات الثنائية والتجارة الحدودية في ظروف كورونا الراهنة بين البلدين وقضايا العالم الاسلامي.

انتهى ** ح ع  

تعليقك

You are replying to: .
9 + 8 =