السفارة الايرانية ببغداد تدين بشدة اغتيال المحلل السياسي العراقي هشام الهاشمي

بغداد / 7 تموز / يوليو /ارنا- ادانت سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية في بغداد بشدة عملية اغتيال الخبير والمحلل السياسي العراقي هشام الهاشمي.

وجاء في بيان صادر عن السفارة الايرانية مساء الاثنين: تلقينا ببالغ الاسى والاسف نبأ اغتيال الباحث والخبير في القضايا الاستراتيجية الدكتور هشام الهاشمي.

واضاف: ان سفارة الجمهورية الاسلامية الايرانية تدين بشدة هذا العمل الاجرامي الذي كشف عن وجهه الخبيث باغتيال النخب.

وتابع البيان: لاشك ان هدف حماة ومنفذي هكذا عمليات هو ضرب امن واستقرار العراق واثارة الفتنة والتفرقة بين ابنائه واعادة العنف اليه.

واكد البيان بان الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعم على الدوام استقرار وامن العراق وتدين بشدة مثل هذه الاعمال.

وافاد مصدر امني عراقي في تصريح لـ "السومرية نيوز" ان مجموعة مسلحة تستقل دراجتين ناريتين اطلقت النار تجاه الخبير والمحلل السياسي العراقي هشام الهاشمي بالقرب من منزله في منطقة "زيونة" ببغداد ما اسفر عن اصابته في الراس والبطن، ومن ثم فارق الحياة بعد نقله الى المستشفى.

وذكرت مصادر اعلامية عراقية ان تنظيم داعش الارهابي تبنى عملية اغتيال الهاشمي.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
6 + 11 =