استشهاد فلسطيني واصابة اخر برصاص الاحتلال الصهيوني بالضفة الغربية المحتلة

رام الله/ ١٠ تموز/يوليو/ ارنا- استشهد مواطن فلسطيني واصيب اخر برصاص الاحتلال الصهيوني الليل الماضي بمحافظة سلفيت شمال الضفة الغربية بفلسطين المحتلة.

واكدت وزارة الصحة استشهاد الشاب ابراهيم ابو يعقوب ٣٣ عام من بلدة كفل حارس شمال سلفيت برصاص الاحتلال بعد اقتحامهم للبلدة.

وأفادت مصادر محلية بأن الشاب ابراهيم أصيب برصاص جنود الاحتلال اثناء تواجده امام احد المنازل على الشارع الرئيسي دون ان تشهد المنطقة اية مواجهات.

وذكرت المصادر بأن جيش الاحتلال ومستوطنيه قاموا باطلاق الرصاص بطريقة عشوائية وجنونية، ليرتدي الشاب شهيدا، فيما اصيب الشاب محمد عبد السلام 17 بقدمه، تم نقله للمستشفى لتلقي العلاج .

ويشار ان البلدة تتعرض باستمرار لاقتحامات ليلية من قبل جيش الاحتلال ومستوطنيه.

من جانبه حمل محافظ سلفيت  د. عبدالله كميل، سلطات الاحتلال المسؤولية عن استشهاد الشاب ابراهيم ابو يعقوب حيث تم اطلاق النار عليه من قبل قوات الاحتلال وقتلوه بدم بارد بينما كان يمشي بشكل طبيعي مع بعض اصدقائه.

وقال كميل في تصريح وصل مراسلنا "انني احمل قوات الاحتلال المسؤوليه عن قتله دون ادنى مبرر ، اعتبر هذه الجريمه الحقيره حلقة من سلسلة الجرائم التي تقترفها سلطات الاحتلال الصهيوني بحق ابناء شعبنا في كل مكان ما يدعو للوحده وتراص

الصف في مواجهة مخططات الاحتلال وجرائمه ،رحم الله شهيدنا واسكنه فسيح جناته مع الانبياء والشهداء والصديقين".

كما وتقدم اللواء كميل بأحر التعازي والمواساه من ذويه وابناء كفل حارس وكل شعبنا والهم اهله الصبر والسلوان.

انتهى**٣٨٧

تعليقك

You are replying to: .
2 + 9 =