مدرس خياباني: ميناء جابهار يتحول الى ثالث أكبر مركز تجاري في إيران

جابهار/10 تموز/يوليو/إرنا- صرح وزير الصناعة بالوكالة حسين مدرس خياباني اليوم الجمعة، ان ميناء جابهار ونظرا لبنيته التحتية والقدرات الهائلة والطاقات الكامنة فيه وموقعه الاستراتيجي المرموق، سيتحول قريبا الى المركز التجاري الثالث في إيران وسيضاهي في مواصفاته مينائي بندر عباس والإمام الخميني (رض).

وفي إجتماع فريق العمل الإقتصادي في محافظة سيستان وبلوجستان/جنوب شرق/بمدينة جابهار التابعة للمحافظة، أضاف مدرس خياباني، ان منطقة جابهار تشكل فرصة جيدة لنقل وتصدير السلع، مؤكدا ضرورة تسهيل كافة الإجراءات ذات الصلة بتعزيز الإستثمار فيها.

وشدد، أن تفعيل الطاقات الحدودية بما في ذلك الأسواق الحدودية ومعابر ريمدان وبيشين وسراوان الحدودية ومنطقة سيستان بمحافظة سيستان وبلوجستان وتوظيف الطاقات الكامنة في البحر، يؤدي إلى تنمية هذه المحافظة بشكل ملحوظ والنهوض بالتصدير والإستيراد فيها، مؤكدا ضرورة إعداد البنية التحتية في هذه المنطقة.

وأجرى وزير الصناعة والتعدين والتجارة بالوكالة، زيارة الى ميناء جابهار اليوم الجمعة، وتفقد عن كثب عمليات نقل السلع بهذا الميناء، ووضع حجر الاساس لإنشاء مخزن للزيت الخام بسعة 100 ألف طن بميناء بهشتي في جابهار.

كما تفقد معبر ريمدان الحدودي ومستودعات مجمع طريق القدس ومصنع كُنارك للتونة في سيستان وبلوجستان، وافتتح مصنع إنتاج العلب المعدنية بكُنارك. 

انتهى**أ م د

تعليقك

You are replying to: .
7 + 6 =