مجلس صيانة الدستور سد منيع بوجه الاعداء والكيان الامريكي المتغطرس

طهران / 12 تموز / يوليو / ارنا – قال عضو اللجنة الرئاسية في مجلس صيانة الدستور "اية الله عباس كعبي" : ان مجلس صيانة الدستور يقف سداّ منيعا بوجه الاستبداد والاستكبار ومطامع اعداء الاسلام لاسيما هيمنة الكيان الامريكي.

وفي تصريح له اليوم بمناسبة ذكرى تاسيس مجلس صيانة الدستور، وصف اية الله كعبي هذا المجلس بانه حصن للديمقراطية والذي  استطاع بدعم الامام الراحل (رض) ومساندة قائد الثورة الاسلامية والمواقف الحازمة لاعضائه الفقهاء والقانونيين ان يقدم انموذجا يحتذى به للعالم في مجال الدفاع عن التشريع والدستور على مدى تاريخ الجمهورية الاسلامية. 

كما اشار الى الحظر الامريكي المفروض على اعضاء مجلس صيانة الدستور، قائلا : ان امريكا بنظامها المتغطرس والاستكباري لاتريد لنا القوة والاقتدار، بل تدأب على تقويض مصالحنا و وحدتنا الوطنية وامننا القومي ومعاداة السيادة الشعبية في ايران.

وعزا عضو اللجنة الرئاسية لمجلس خبراء القيادة، خصومة الولايات المتحدة الامريكية لاعضاء مجلس صيانة الدستور الى هيكلته القائمة على الدفاع عن ديمقراطية الاسلامية وراي الشعب والحؤول دون تغلغل الاعداء ونفوذهم في البلاد.

انتهى ** ح ع

تعليقك

You are replying to: .
5 + 2 =