الرئيس روحاني: الحكومة مستعدة للتعاون مع المجلس لتحقيق التقدم والاعمار في البلاد

طهران / 12 تموز / يوليو / ارنا- رحب الرئيس الايراني حسن روحاني بالتوجيهات القيّمة لقائد الثورة الاسلامية بشأن تآزر وتعاون السلطات الثلاث مع بعضها بعضا، معلنا استعداد الحكومة للتعاون مع مجلس الشورى الاسلامي من اجل تحقيق التقدم والاعمار في البلاد.

وقال الرئيس روحاني خلال اجتماع الحكومة اليوم الاحد، انه وكما اعلنا في بداية عمل مجلس الشورى الاسلامي الجديد فان الحكومة مستعدة للتفاهم والتعاون والتعاطي البناء معه من اجل تقدم واعمار البلاد ومواجهة المخططات البغيضة لأعداء ايران الالداء.

وأعرب رئيس الجمهورية عن ارتياحه لتوقيع مذكرة تفاهم بين "مؤسسة شؤون الشهداء والمضحين" و"وزارة الطرق واعمار المدن" لبناء 12 الف وحدة سكنية وقال ان من مسؤوليتنا المؤكدة والحتمية تقديم اقصى ما يمكن من الخدمات لأسر الشهداء التي قدمت اعز ما لديها من اجل الثورة والبلاد.

وفي الاجتماع ناقش أعضاء الحكومة عددا من مقترحات الاجهزة التنفيذية ومن ثم صادقوا عليها.

ووافقت الحكومة على زيادة التعويم الحر للشركات التابعة للاجهزة التنفيذية في سوق رأس المال من أجل تنظيم وضع سوق رأس المال وفي ضوء ارتفاع الطلب في سوق رأس المال للاستفادة من فرص التمويل في هذه السوق.

وبموجب هذا القرار، تكون جميع الاجهزة التنفيذية مكلفة بالتعاون مع وزارة الاقتصاد والمالية لزيادة حصة الأسهم الحرة (على الأقل بنسبة 25٪ من الشركات التابعة، بما في ذلك الشركات المملوكة للدولة والشركات التابعة للمؤسسات والمنظمات العامة وصناديق التقاعد) وفقاً لقواعد سوق الأوراق المالية في سوق رأس المال.

كما صادقت الحكومة على لائحة زيادة رساميل شركات سوق البورصة بصفة عاجلة جدا للمصادقة النهائية عليها في مجلس الشورى الاسلامي في سياق تقوية وادارة عرض اسهم الشركات في سوق الرساميل والمزيد من تمويل شركات البورصة في هذه السوق عن طريق زيادة الرساميل بواسطة الرساميل الجزئية التي تضخ فيها.

انتهى ** 2342

تعليقك

You are replying to: .
2 + 0 =