١٦‏/٠٧‏/٢٠٢٠ ١٢:٣٨ م
رقم الصحفي: 1870
رمز الخبر: 83857792
٠ Persons

سمات

ایران عصیة امام الحظر

سمنان / 16 تموز/ يوليو/ ارنا – صعد الاعداء من الحظر الاقتصادي على ايران خاصة في قطاع الصناعة والتعدين حيث شمل الحظر المواد الاولية والمعدات والمكائن وخلق صعوبات في الانتاج فيما زاد تفشي فيروس كورونا من صعوبات المنتجين في ايران إلا انهم شمروا عن سواعد الجد من اجل الوطن وتحقيق التنمية والتقدم فيه حيث تحولوا الحظر الى فرصة لتطوير منتجاتهم.

و شكل الحظر صعوبات بالنسبة لاصحاب الصناعات ولكن في النهاية تحول الى فرصة للوصول الى سبل جديدة لدخول الاسواق وتحريك عجلة الاقتصاد لصالحهم  كما ان تفشي فيروس كورونا اوجد مصاعب لخطوط الانتاج ولكن بمراعاة البرتوكولات الصحية تم التغلب علىها حيث ان الاسواق المحلية لم تشهد نقصا في المواد التي يحتاجها الشعب .

ويقول المنتجون و اصحاب الصناعات في محافظة سمنان (شرق العاصمة طهران) ان الحظر وانتشار فيروس كورونا كانا عائقان امام الصناعة ولكنهما تسببا في قفزة في مجالات الصناعة والتعدين.

سمنان قطب الصناعة و التعدين في ايران

وتعتبر محافظة سمنان من اقطاب الصناعة والتعدين في ايران ففيها 1840 مركزا صناعيا وان 34% من الايدي العاملة في المحافظة تعمل في مجال التعدين .

ويوجد في محافظة سمنان اكثر من 626 منجما يبلغ حجم الانتاج السنوي فيه 22 مليون طن وان الاحتياطي المسجل لتلك المناجم يبلغ 600 مليون طن ولكنه يقدر بمليار طن.
وتحتل محافظة سمنان المركز الاول محليا في انتاج الجص والملح ومادتي السلستين والزیولیت والثانية في انتاج سولفات والثالثة في انتاج الفحم الحجري .   

ويعتبر رئيس مجلس ادارة شركة اريا ترانسفور وهي من كبريات الصناعات التصديرية في المحافظة " فرج الله معماري " ان تجربة الاقتصاد غيرالنفطي هي تجربة ناجحة في ايران حيث شهدت صناعات البلاد نموا منذ اعادة الحظر الامريكي الجائر .
واكد معماري انه ورغم قلة الموارد المالية تشهد البلاد وفرة في انتاج السلع وتلبية حاجات الشعب والفضل فيه يعود الى اعتماد الشركات والمصانع والمنتجين على الموارد والامكانيات المحلية مبينا ان الانتاج المحلي يوفر الامن و الاكتفاء الذاتي للبلاد و من هذا المنطلق يجب الاهتمام به والعمل على تشجيعه.
انتهى**م م**

تعليقك

You are replying to: .
4 + 12 =